• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
faroug osman

الي امرأه خلف غياهب الأنا

عدد ردود الموضوع : 1

منسوجةٌ انتى فى خلايايا امرأة

تُضئ نُجيماتِك خلف ذاكرتى شُعاعاً

تجمعين ظِلي المُهترئ أُنشودةً فى شِفاهِ الثكلَى واحلامِ الجِياع

ثُم تُطلقين الشِراع

اخوضُ مُحيط احلامى

لنُخرِج من ضوءِ الزمن الفِسفُورى حُلماً

ونُشعل قِنديل الخلاص

ونُغير الزمن العابر فى أِرتكاز الذاكِرة

ليصير لوناً شكلاً بطعمِ البُرتقال

الحُلو بانفعلاتى

المُر بارتطاماتى

بسياجِ الوهم الغبى

المُغلف بفلسفةِ الشقِى

 

حزيـــــــنٌ ذلك الصوت الاتى من خلف حِنجرتى

حزيــــــــــن

ضنينٌ ذلك الوعد المُهجس

بكونى كُنتُ افتعِل التخُثر فى دمى

ضنيـــــــــــــن

سجينٌ ذلك العِشقُ المُحنط

خلف اعصابى

سجيـــــــــــن

سقطتُ سهواً

من فَراغى

فى لُب معرفتِى

فى جُب معضِلتى

سنيـــــــــــــنا

افتِشُ عن مخرجٍ بين اكوامِ التُراب

اغسل جِلدى بماء العزاب

ثم اسكب على لوحتى الحزينه

الوان الخراب

اسيرُ الان فى شوارعِك المُضئيه

لاُشكل فهماً اريحياً

لارتطام وَعيِك

بنزعاتِ التُوجس والمَخافه

لا

لا غرابه

فانا الان اسير فى شوارع امرأةٍ وَعى

تُدرك حجم انفعالاتى

تفهم شكل احتياجاتى

تمتص وهج انعكاساتى

ثم تحتوينى

لنرسُم انبثاق حواء أخرى

حقيقةً

لا وهماً

يا بعض بعض

وكل كُلِى....لا

ليس جُزئيَ الجُزئِى

فانا ضد هذا الوهم الخرافه

هكذا قد علمونا

هكذا قد خبرونا

هكذا قد أورثونا

هكذا قد اضاعونا

ثم اضاعوكِ دهراً

نُعلن الان رفضنا

ثُم نُفتت تِلكُم الأنا الحقيرة

فقيرةٌ هى

وضيعةٌ هى

فانيةٌ هى

باقيةٌ انتى

يا منسُوجةً فى خلايايا

امرأةً

وعياً

وحقيقه

 

فاروق عثمان نصر ٌ

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .


سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.


سجل دخولك الان