• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/

wagdi al kurdi

المجموعة الخاصة
  • مجموع المشاركات

    2
  • تاريخ التسجيل

  • آخر زيارة

عدد الأعضاء التى تقوم بمتابعتك : 5

نظرة عامة على : wagdi al kurdi

  • رتــبـة الـعـضـو :
    رئيس تحرير صحيفة حكايات

Profile Information

  • Gender
    Male
  1. وجدت نفسي مكرهاً لا بطل لــ (مصاقرة) التلفزيون طيلة يومين، لأن طبيبة مُُضربة عن الجمال قالت لي: عندك حبة (كلى) في حصوتك الشمال..! ولأنني لا أحب من متون الشاشة إلاّ حواشيها من شاكلة ديدان (الصارقيل) الإعلانية العشوائية التي تتسلل من أسفل جسر التلفزيون تحمل بشرى منتجاتها للمشاهدين الميامين، إضافة لمهاترات البعض من الذين يبذلون غالي أرصدة هواتفهم الفقيرة ليحشرونها في جيوب التلفزيونات عبر رسائل غاية في السطحية على طريقة: (ود سوبا من السعودية يهنئ زوجته الثالثة بالمولود الرابع ويبارك للأولى طفلها الأول وأنشاء الله يا ناس النيل الأزرق المرا التانية تكون حامل..)..! ياخي نحن مالنا يا (ود سوبا) عشان تطلع زيتنا كدة بي حريمك الكتار ديل، بعدين إنت شغال شنو في الخليج، أمير يعني؟! دعك من شريط الماسنجر التلفزيوني العبيط، أرفع رأسك لأعلى قليلاً لتطالع بعض ترهات شريط الإعلان الفوق: (دكتور خابور يسوق البشرى لكل أعضاء إتحاد الصلع والجلحات الصغيرة.. مسامير غاية في الحنيّة يمكن أن (تدقها) في منتصف نهار صلعتك المجيدة وتلقى الشعر قام طوالي.. بادر بالإتصال على الرقم (كدة كدة).. في حالة رغبتك عزيزي القارئ في شراء مكافح الصلعة أعلاه، لا بد وأن تستعين بصديق، أو زوجة تؤمن بقضيتك (الصلعية) العادلة، لأن تسجيل رقم الهاتف من الشريط الصارقيلي المتسارع، يحتاج بالطبع لمهارات عالية، أو نفرين تلاتة، كل واحد يسجل رقيمن، أو يمسكو ليك الشريط من الأطراف قبل ما يجري، دون أية مسؤولية عن جدوي المنتج الذي يزعم صاحبه (خابور) بأنه جاء به خصيصاً من بلاد الواق الواق لينشر العدل بجمهورية الصلع، بعد أن إمتلأت جوراً و(بوراً) ولمعاناً..! دعك الآن من شريط الإعلانات وأهبط ببصرك قليلاً إلى شريط الونسات والتهاني: (يارشا كيفك..مشتاقين لي حنانك ذاتو.. بكرة تعالي نزوغ من الجامعة ونتلاقى تحت الكوبري.. ما تكلمي زول، سمح)؟!. ولحديث (حبيب رشا) بقية، لكن برمجة الكمبيوتر في تلفزيون (بني زُرقان) لا يسمح بأكثر من عدد الكلمات التي خرجت للعالمين، (وكدة أحسن)، فربما إستسهل الحبيب الأمر (وقعد يخرمج لينا). لو أن أحد طلاب الدراسات العليا لم يجد من الموضوعات ما يسد به رمق عنوان رسالته، عليه أن يتخد من شريط (الونسات) في شاشات تلفزيوناتنا موضوعاً، ويمكنه أن يختار هذا العنوان: (الرأي السديد في طريقة تفكير السودانيين الجديد، بالتطبيق على شريط التلفزيون العبيط). ما علينا، نطلع ثانية لنلتقط إعلاناً (من الشريط الفوق)، ولا بأس أن (تشوف برنامج التلفزيون شوية)، غالباً ما ستجد فناناً رقيعاً أنفق أسبوعاً بحاله وهو (يتحكحك) من حلاق إلى ساونا ليبدو أنيقاً (في الحتة دي)، وهي الحتة التي زاغت عينك فيها من شريط الونسات لتصطدم بوجهه الكالح وهو يقول للمذيعة الرقطاء: (آآآآآ، في الحقيقة أنا بديت الفن من سنة ما حفرو البحر، بس ما في تقدير للموهبة في البلد دي، و...).. لا أنصحك بمتابعة ما سيقوله هذا الأرعن من أكاذيب، فلو أنه (لحق فتح خشمو) ليغني، سينهار عليك وبك سقف غرفتك وسطح عنقريبك وآمالك في هذه الحياة الدنيا، دعه و(ما تشتغل بيهو الشغلة)، عد إلى شريط الصارقيل لتلحق الإعلان الذي يقول: (أسمعوا زوج السمينة ما حكى عنها وقال/ كيفما ملت ليونة أو عصرت الدهن سال، هل يهمك أمر زوجتك عزيزي الرجل؟ تعال إذن إلى كوافير هندوسة لتطويل الشعر والرقبة والرموش وتصغير الفم والأنف وتوسيع العيون وخفض الكرش لمستوى سطح الصدر وتقصير عمرها لو رغبت.. هندوسة رائدة صناعة النسوان في السودان..).. ربما أعجبتك الفقرة الأخيرة الخاصة بتقصير العمر لو كنت من (غَيْرِ أُولِي الإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ)، وفي الحالة دي، لا أنصحك بتصديق الإعلان، لأن التلاعب بخلطات النجاة من قطار الموت غالباً ما يأتي بنتائج عكسية، ما سزيد من فرص بقاء زوجتك على قيد حياة حضنك المتجمد الشمالي، وبالتالي سيعجل بوضعك في معتقل (القواعد من الرجال)..!
  2. خجلتوني.. لست ناقداً يجلس للإستماع إليه المتذوقين.. أنا أستطعم الأغنيات وأجلس في خشوع وخضوع على حواف سلالم الألحان منذ أيام مطرب العصر المهدوي الذي قمعته شرطة النظام العام التابعة لحكومة الخليفة التعايشي وهو يغني: (البحميني أم بطناً تلات طيّات/ يضوق نار الوحيد الجرتقوهو ومات)..! يومها، لم تكن من صفحة فنية تنصفه أو تصفعه، ولا (نيل سهران) أو ناقد سكران ليحدث متذوقي أم درمان زمان عن فضاء (النص) في أغنيته، أو هضم (اللص) من عسس المهدية لحقه في بناء دولة المعنى، أو كما يقول مثقفاتية هذه الأيام.. نصوصنا ولصوصنا ومسارحنا الخاوية على كواليسها تسير في خط متوازٍ مع منهجناالسياسي والكروي والإقتصادي والإجتماعي.. بالمناسبة، حين أحرز الفريق الفلسطيني هدفه أمس في مرمى السودان، صفقت الجماهير الأبية في ملعب المريخ للهدف وأستبد بها العاطفة وأعملت كل مقررات الجامعة العربية بأكفها وشالاتها وقوارير المياه المعدنية، كأنما كُرة البلاستيك المبروكة صُوبت دكّت مفاعل ديمونة النووي وأحالتها ركاماً من غبار.. تقول لي شنو.. معايير الفنون والمنتجات الإبداعية يا سادتي ــ وكرة القدم منها ــ ليست لها جنسية أو دولة أو عقيدة، ليست هناك كرة قدم عربية وأخرى هندوسية، الكورة واحدة في الدنيا دي، كلها مدورة، والوجدان بقى واحد، وبرشلونة أقرب من الهلال و(نور) أقرب من جارتنا وبت حارتنا وتسريحة مهند أحلى عند بناتنا من تسريحة إبراهيم عوض.. تقول لي جدودنا زمان وصونا على الوطن؟ خلينا بالله.. ــــ حاشية: النص أعلاه غير متسق، تماماً كما أنا ونحن وأنتم وهم، والآخرون هم الجحيم، مُش؟!