• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
CPUman

عن عبدالعزيز أبو داؤود

عدد ردود الموضوع : 10

اول اغنيه صدح بها عند دخوله الاذاعه هى اغنيه عبد الرحمن الريح التى كتبها لفاطنه الحاج اعجابا بصوتها 1947 "على النجيله جلسنا"وممن تغنوا بها كذلك ساحر الجزيره الخير عثمان اما زرعوك فى قلبى فاسمها " احلام الحب" وشاعرها الامى الترزى القديم بسوق ابو جهل بالابيض ولحنها برعى ايام عمله باشكاتب بمستشفى الابيض وهى اول الحانه الخاصه لداؤود ..

 

 

 

هل انت معى

شاعرها مصرى اسمه محمدعلى احمد غنى له عبد الحليم قد الشوق

 

ولحنها برعى 1957 بالقاهره وصادف ذلك حضور عبد العزيز فى شهر العسل لمصر ولقد حذف المبارك ابراهيم جانبا كبيرا من ابيات القصيده الملحنه ليسمح بغنائها على الاذاعه والابيات المحذوفه منها هى اجمل ما بالقصيه بشهاده داؤد فى كتاب الفن لابى العزائم وقد ربط عبد العزيز غناء هذه الاغنيه الكبيره جدا باغنيه اخرى خفيفه يكسرها بها " حليل الفرقه من بكره " لبازرعه فعل ذلك ليوحد مزاج الناس حسب قوله وقد غنى داؤد لبازرعه اغنيه اخرى كبيره هى " صبابه" ومطلعها " عجبا يقول الناس انك هاجرى وانا الذى ذوبت فيك مشاعرى"

 

 

 

وذكروا فى الخبر ان اميرا كويتياصعد المسرح بالكويت اثناء اداء داوؤد لأغنية هل أنت معى وخلع ساعته الذهبيه ثم البسها له اعجابا وتاثرا بادائه وصوته وقوة الكلمات وسموها..

 

 

 

لوموه اللاهى

كلمات الضابت الكبير عبد المنعم عبد الحى " الغرام ما بخير بين كبير وصغير..امرو فى يحير ..ياجميل يا نضير" وهى للعلم من الاغنيات المحببه للصوت الراقى محمد وردى

 

 

 

داوؤد تعمق كثيرا فى اغنيات عمر البنا التى ملا بها اسطوانته القديمه ولحن بعضها كرومه ومن اشهراغنيات عمر البنا الى صدح بها واعاد لها الروح بعد خفوت عصر الاسطوانات هى نعيم الدنيا, نسايم الليل, امتى ارجع لامدر كذلك تغنى بدرر عتيق " نسيم سحرك , بدر لى حسنك , مابنسى ليله كنا .

 

 

 

تعلق كثيرا باغنيات ود الريح التى غناها زنقار 1939 تحديدا سمير الروح , بعيد الدار, سنا البرق يذكرنى ثناه". الى جانب اغنيات زنقار الاخرى لغير ود الريح مثل حبيبى غاب لتلودى وغزال البر للمساح تقريبا ويعتبر زنقار المغنى الاكبر تاثيرا فى تجربه عبدالعزيز الاولى لدرجه جعلته يسيرمشيا فى ليل بهيم اكثر من 35 كيلو ليحضر حفله له ببربر وياخذ منه بعض اغنياته كذلك تاثر بحسن عطيه كثيرا وغنى له "يحيا الحب ودام صفانا وعاش النيل الروانا" ونادمه كثيرا ورافقه فى اكثر من رحله الى اسمره...

 

 

 

عبيد عبد الرحمن هو من كتب غزال البر يا راحل ، لكن ابوداؤد غنى للمساح : طول يا ليل على الباسل ، و بالله يا نسيم الصبا، و يا غصن الرياض المايد

 

 

 

بالله يا اهل الهوى .. فؤادى حابو ليه !؟ .. ودا كان اول لقاء بين ابوداؤد و عبد المنعم عبد الحى ، و برعى هو من جمع الاثنين في مصر و لحن الاغنية ايضا

 

 

 

غزال البر

لعبيد عبدالرحمن وقد غنى له عبدالعزيز غيرها ياعينى بتخافى مالك...جاهل وديع مغرور...الفى دلاله ما عظم جماله كما نازع الكاشف فى قعداته على اداء اغنيته الكبيره انا ما بقطف زهورك بعاين بعيونى

 

 

 

اغنيه نادره جدا

 

اسعد سعيد انا

 

للأمى

 

بينما تغنى لسيد عبدالعزيز ب يجلى النظر ياصاحى وللخليل بفلق الصباح...زهرة روما.. تم دورواتدور ليسترح كثيرا على نبض الشيخ عمر البنا الشاعر المغنى القديم الذى نافس سرور طويلا قبل ان يستريح على صوت الكروان كرومه وعلى الشايقى زيدنى فى هجرانى " غناها كذلك عثمان حسين"..نعيم الدنيا..نسايم الليل..هجد الانام...النسيم الفايح..زهرة الروض الظليل التى اعجب بها عند سماعه اياها عند المغنى القديم عبدالرحيم الامين اثناء مرافقته الحاكم العام على قطاره الخاص متجه لاركويت فى الصيف وقتها كان داؤد محولجيا فى محطه خلويه قرب شندى وقد رافق القطار اكثر من محطه لينعم بمطابقه عبدالرحيم وسماعها منه

 

 

 

اشهر اغنيات عتيق عند داوؤد عبر اعجابه باصوات مغنى الحقيبه الذين ذكر على شمو فى تابين عبدالعزيز انه يتفوق عليهم مجتمعين صوتا واداءا وحضورا فهى غير شادن الارام ..بدرى لى حسنك سحر ..ارجوك يا نسيم روح ليه التى الفها عتيق داخل بابور البخار اثر مداهمه طيف محبوبته له وسط الدخان والحديد ...ما بنسى ليله كنا تايهين ..يا نسيم بالله اشكيلو...اول نظره...كلما اتاملت حسنك يارشيق...الرشيم الاخضر

 

 

 

المورده

حيث بيت الدريرى ولقائه الاول مع ساحر العود برعى كذلك قدندخل بيت ناس سوميت لحضور بروفات الكاشف التى كان يحضرها عبدالعزيز كثيرا وقد ساعدته فى التمرن على الغناء بعدها نرى الشعراء الذين كتبوا له اغنيات كالضابط القديم عوض احمد خليفه والاستاذ عوض حسن احمد " عم جمال فرفور" وعبدالمنعم عبدالحى ثم اقف برهه مع ايوب صديق امام نزله بHayes قرب مطار هيثرو اساله عن اغنيته الوحيد ه لداوؤد وقصتها لاختم بكسراته مثل " ياسلام على مدنى السنى..دوام يا نانا ناولينى الراح.. عزونى فى عقلى الراح"و " فرع البان المال وانتنى انتنى وميل عندنا" التى زاحم فيها امير العود الى رمياته التى لا يجاريه فيها الا كابلى واللحو وبلبل الغرب عبدالرحمن عبدالله

 

 

 

مره كا قادما للخرطوم من بربر فاذا بسيره فى احد المحطات النائيه تغنى نسائها

 

الطاهر العمامه بجينا

الليل بوبا يا دخرينا

شديتو لو فوق مربيتو

وكل السمح سويتو

الليل بوبا يا دخرينا

 

فظل يتبعها حتى فاته القطار ثم وصلوا بيت العريس فلم يعرف احد ان الغريب هو داؤد اجمل حنجره صدحت عبر اذاعه امدرمان فبات ليلتها ضيفا على اهل العرس مستمتعا بغناء البنات على ايقاع الدلوكه وعند الفجر رحل الى محطه اخرى على ظهر حمار يرافقه صبى دليلا على الطريق لكن المفاجاه لاهل العرس ان عبدالعزيز عاد بعد 3 ايام لذات مكان العرس على سياره فورد قديمه ومعه ثله من العازفين فيهم برعى وخواض والنقر وعربى محملا باطعمه ومشروبات كى يقيم حفلا خاصا لهذا العريس الذى اكرم وفادته دون ان يعلم انه عبدالعزيز

 

 

 

وفى قطار متجه الى مدنى السنى تم فيه القبض على نشال بواسطه الشرطى المرافق لقطار وعند تفتيشه تم العثور على رساله كتبها النشال لبرنامج مايطلبه المستمعون به اغنيه لعبدالعزير فاصر عبد العزيز على غناء الاغنيه للنشال بحضور البوليس قبل اخذه للحراسه وقد فعل ولعل الاغنيه هى " غلطان بعتذر

 

 

 

رائعه سيد عبدالعزيز " بدر السماء" التى تصرف فى ادائها عبدالعزيز لينشدها بطريقه الانشاد الحر تباريه كمنجه خواض فقط وذكر على المك ان ذاك التمرين جعله لاحقا يبرع فى انشاد خمريات خليل فرح واشعار ابن الفارض وغيره من الانشاد الذى يخلب العقول

 

 

 

كان أبو داوؤد يرتاد صوالين ومجالس المبدعين ، فقد شهد ميلاد أغنيات الكاشف في منزل الموسيقار حسن سوميت، وروائع عبيد عبد الرحمن في جلسات فنية كان يحضرها الإذاعي يس معنى وعمر محمد عبد الله السياسي، وعصمت يوسف الصحفي ثم التقى بعد ذلك بالموسيقار برعى محمد دفع الله في منزل أحد أصدقائه بالموردة يدعى الدرديرى عمر كرومة في مطلع الأربعينات من القرن الماضى ومضت الصداقة بينهما أربعين عاما لحن فيها برعي لعبد العزيز ما يزيد على المائة وسبعين أغنية ونشيدا من اشهرها (فينوس)، و (هل أنت معي) و (أجراس المعبد) .. الخ

 

 

 

على الرغم من أن الإذاعة السودانية قد بدأت البث عام 1940م إلا أن الفنان عبد العزيز لم يلتحق بها إلا في عام 1948م بعد أن ظل فترة طويلة يغني في المناسبات الخاصة والقعدات وبيوت الأفراح، والذى ساعده في ذلك هو الأستاذ مبارك زروق الذى عمل معه فترة في السكة حديد، إلا انه لم يكتشف موهبته في الغناء إلا من خلال جلسة فنية في جناين معلوف بالكدرو فاصطحبه الى الإذاعة وقدمه باعتباره ظاهرة فنية الى كل من متولي عيد وعبد الرحمن الخانجى وغنى لهما أبو داود بالكبريتة:

 

يحيى الحب دام صفانا عاش النيل الروانا

الله بى حبه ابتلانا يا ربى تبارك هوانا

 

 

 

إضراب الفنانين

 

كان من نتائج هذا الإضراب الشهير أن سعت الإذاعة عبر الشعراء سيد عبد العزيز، وصلاح عبد السيد، وعبيد عبد الرحمن، واسماعيل خورشيد وغيرهم للبحث عن فنانين جدد ، وبالفعل ظهر رمضان حسن، ومحجوب عثمان ، ورمضان زايد ، وابراهيم إدريس ، أطلق عليهم يومئذ ( مطربو الإضراب)0 كما نتج عن الإضراب أيضا أن ارتفعت أجور الفنانين الى خمسين جنيها، وتفاديا لحدوث مثل هذا الوضع مستقبلا فقد جلبت الاذاعة آلات تسجيل، وبدأت في تسجيل أغنيات الفنانين بأسعار مرتفعة جدا، واشترطت بعد ذلك إلا يتم تسجيل أية أغنية ما لم تكن أغنية جديدة، وصارت عطلة عيد الفطر المبارك مهرجانا للفنانين لتقديم الجديد، ونشط الفنانون في هذا أيما نشاط ومنهم عبد العزيز محمد داود الذى لم يكن يسعى وراء الجديد بغرض التسجيل للإذاعة بل لأنه كان منذ وقت طويل يسعى لاصطياد الألحان والكلمات ويحفظ أغنيات الحماسة والسيرة، وتعتبر أغنية (قمر العشا الضواى) أجمل أغنيات الحماسة وقد قيلت في الشيخ الأمين عبد الماجد ناظر بربر، وقد بحث عن مغنية هذه الأغنية فوجدها امرأة متقدمة في السن تعيش في كبوشية، فذهب اليها وأخذ منها الكلمات، ثم أتي بمغنيات من بربر الى كبوشية وجمعهن بتلك المرأة وغناها معهن.

 

 

 

أغنية (زهرة الروض الظليل) سمعها من سفرجية الحاكم العام الذى توقف ركبه في كبوشية لمدة دقيقتين، وكان الحاكم العام متوجها لأركويت واضطر للانتظار في محطة كبوشية لانتظار القطار القادم من عطبرة، وأثناء هذه الفترة القصيرة استمع الى أحد السفرجية وهو المطرب محمد عبد الرحيم الأمين يدندن بهذه الأغنية فاستأذن عبد العزيز من ناظر المحطة ليرافق قطار الحاكم العام الى عطبرة ليحفظ هذه الكلمات وبالفعل تم له ما أراد وكان ميلاد هذه الأغنية الجميلة حقا.

 

 

 

مدحة (السراي) مثلا استمع إليها عند أحد الحلاقين وهو باب الله عيسى الذى كان صالونه بأم درمان ملتقى العديد من الفنانين، فما أن جلس عبد العزيز واسلم رأسه للحلاق ليهذب شعيرات متفرقة في رأسه الأصلع ( وكان أبو داود يسميها قرون استشعار الفن) إذ جاء أحد الأشخاص يوحى مظهره بأنه معتوه واصبح يترنم ب( السراى السراى) فدفع له أبو داود طرادة (25 قرشا) ليواصل الإنشاد ولكن المعتوه انصرف بعد أن تجمهر حوله الناس وقال لعبد العزيز (مرة ثانية)، وبعد يومين التقى عبد العزيز بميكانيكي صاحب ورشة في المنطقة الصناعية فأملى عليه قصيدة السراي، وبعد أن قدمها في الإذاعة قدم شخص يدعى الطريفى الريح وقال أن القصيدة له، وعلى الرغم من أن هذه القصيدة قدمها عبد العزيز إلا أن المادح على الهادي تولاها فيما بعد واشتهرت لديه فكأنما أصحاب الطرق الصوفية أرادوا أن تسمع من قبل مادح وليس من مطرب

 

 

 

في فترة الأربعينات، عند ظهور عبد العزيز، كان الشعراء الكبار قد احتكرهم كبار الفنانين، فعبد الرحمن الريح لا يذكر إلا مقترنا بما ألف للفنان حسن عطية، وعبيد عبد الرحمن بالكاشف ، وحسين بازرعة بعثمان حسين ، ومحمد عوض الكريم القرشي بعثمان الشفيع ، واستمرت هذه الثنائيات حتى في المرحلة اللاحقة جيل محمد وردى الذي اقترن بالشاعر إسماعيل حسن، وعبد الدافع عثمان بمبارك المغربي ، وإبراهيم عوض بالشاعر الطاهر عثمان0 إذن كانت مشكلة آبى داود والذين أتوا من بعده مشكلة الشاعر، ولم تكن هنالك لجنة لإجازة النصوص والألحان بل كانت مجلة ( هنا آم درمان) التى يرأس تحريرها الإذاعي المبارك إبراهيم تقوم بهذا الدور، فما ينشر فيها من شعر كان يتهافت عليه الفنانون باعتباره نصا مجازا، والى هذه المجلة يعزى ظهور طبقة جديدة من الشعراء بدلا من شعراء الحقيبة منهم: صلاح أحمد محمد صالح ، وإسماعيل حسن ، وقرشي محمد حسن ، وحسين با زرعه ، وحسين عثمان منصور وغيرهم.

 

 

 

الضابت القديم الطاهر ابراهيم الذى كتب له " تذكار عزيز..حبيبى جننى ..ياخاين ..احلام اليقظه" وغيرها من الاغنيات الخفيفه الراقصه التى خلبت لب الصوت الراقى وردى فى فجر طلوعه الاول...

 

 

 

عندما وقع في خصومة مع أحد الشوايقة حملتهم إلى مركز البوليس ووجد أن المحقق شايقي وضابط المخفر شايقي .. سؤل عن إسمه فأجاب .. وعن قبيلته فسارع قائلاً " أنا عب شايقية " تفادياً للتحامل عليه فكان موقفاً ينم عن ذكاء وسرعة بديهة

 

 

 

نيجيريا التي ذهب إليها برفقة الفنانة عائشة الفلاتية وإبراهيم الكاشف لإحياء حفلات ، وقد لاحظ أن حفلات الفلاتية تكون غاصة بالجمهور بينما يكون المسرح خاوياً أثناء وصلاته الغنائية ، عندها طلب من متعهد الحفلات أن يبدل إسمه في حملات الدعاية من " عبدالعزيز داود " إلى "عبدالعزيز التكروني" لإستقطاب الجمهور النجيري المتعصب لعرقيته بغرض مضاهاة النجـاح الذي حققته عائشة الفلاتية فكان أن حقق نجاحاً ليس أدل عليه من نفاذ التذاكر قبل يومين من الحفل

 

 

 

اعجاب عبدالعزيز بزنقار كثيرا حدا به ترديد الاغنيات التى كتبها ولحنها ود الريح لزنقار على العود 1939\1940 تحديدا سمير الروح ..بعيد الدار ..سنا البرق علما ان تسجيلات زنقار لهذه الاغنيات على الاسطوانات قد احترقت فكلفت الاذاعه عبدالعزيز باعاده الروح لها كما تعلق عبدالعزيز كثيرا بغناء ود الريح الذى قدمه لاولاد المامون 1937 " هات ليناصباح"وغيرها...

 

 

 

ايوب صديق الذى كتب له " البعيد القصى" التى الفها اثناء دراسته بالثانويه وقد اخذها منه بعد سنوات طوال برعى فلحنها لحنجره داؤود ..

 

 

 

اغنية فى حب يا اخوانا اكتر من كدا

تعتبر ايضا الاغنية الوحيدة التى كتبها الشااعر فضل الله محمد

للراحل ابو داؤود

 

 

 

غنى داؤد ثنائيا مع اكثرمن فنان بدافع الحب والاعجاب فمثلا اعتلى خشبه المسرح فجاءه اثناء اداء الفراش الحائر عثمان حسين لاغنيه الكاشف الكبيره " انت عارف انا بحبك ولا ماك عارف بالمره" فى حفل تابين الكاشف وقد بلغ من التوحد فى ادائها ان طغى على صوت عثمان حسين الذى طفق ينظر اليه باعجاب وود اضافه الى مطابقته عشه الفلاتيه فى اغنيتها "بلال يا بلالنا بلال حليل محبوبنا "وهى مسجله بصوتيهما فى الاذاعه ثم انشد يرافقه كنار الجزيره محجوب عثمان فى التسجيل الرسمى لمدحه " السراى" الى جانب غنائه مع حسن عطيه اكثر من مره اغنيته " يحيا الحب" تحديدا فى حفلات سينما هامريت باسمره فى نهايه الاربعينات اضف الى غنائه ثنائى مع كابلى رائعه ابوصلاح " غزال الروض" بحضور الزعيم ابوالزهور بحفل بالمسرح القومى

 

 

 

ابو داؤد حدق فى الموت وفى وجدانه حسره لانه لم ينعم حسب قوله بالغناء ثنائى مع احمد الجابرى الذى يعتبره عبدالعزيز اجمل وارقى وانضر صوت سودانى ذاكرا ان امنيته الغناء خلفه كشيال على شريط كاسيت كامل

 

 

 

عبدالعزيز كان عند زيارته اتبره يحل ضيفا على دارالاتبراوى رغم وجود شقيقه عثمان بها واثناء وجود الاتبراوى بالخرطوم كانت حركته مع داؤد تبدا عقب صلاه الفجر مرورا بسوق السمك بالمورده وغالبا ما تنتهى ليلا بمنزل امير العود حسن عطيه وشواء السمك وشوربته ثم يحضر عربى وفتاح وداكو وشوفو الغناء بعد داك يا ناس

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

اراد ان يسجل

قطعة ارض زراعية وعذبوه في الروتين

قام كتب عرض حال لمدير الاراضي وفي فقرة

من شكوته يقول لقد اشتريت هذه الارض

لكي اصبح عبد العزيز كافور فاصبحت عزيز

قوم ذل)

 

 

 

اراد ان يسجل

قطعة ارض زراعية وعذبوه في الروتين

قام كتب عرض حال لمدير الاراضي وفي فقرة

من شكوته يقول لقد اشتريت هذه الارض

لكي اصبح عبد العزيز كافور فاصبحت عزيز

قوم ذل)

 

 

 

صعد عبد العزيز إلى المسرح في إحدى تلك الاحتفالات السنوية بثورة اكتوبر .. وكان الرئيس إسماعيل الأزهري في مقدمة شهود الحفل .. تقدم عبد العزيز إلى المايكروفون مخاطبا الرئيس أزهري ( الليلة يغني لكم اثنان من أولاد بحري , ثنائي أنا والكابلي , بلاك أند وايت )

 

 

 

وجاء عبد العزيز ذات يوم مشاركا في مؤتمر الاتحاد الاشتراكي .. لما جاء الرئيس جعفر نميري وقال له مازحا : تعال يا عبد العزيز أنت جيت تمثل منو ؟! فرد عبد العزيز ببديهته الحاضرة :جيت يا ريس أمثل السواد الأعظم

 

 

 

قيل ان فاطمة الحاج كانت قد ادخلت حسين طه زكي مراقب الاذاعة في مأزق حقيقي يوم ان رفضت مواصلة غناء و تسجيل قصيدة عبد الرحمن الريح ( على النجيلة جلسنا ) فقفز عبد العزيز مؤديا الاغنية على نحو اذهل خواض و النقر بل و عبد الرحمن الريح نفسه ! وقد علق احد العازفين قائلا : الزول دا ما بحتاج لعازفين معاه ! لكن اهو انحنا بناكل من وراهو عيش

 

 

 

ويروى عن محبة أبي داؤود للغناء الكثير كان لا يعتذر عن طلب قط، ذات مرة نظمت نقابة الفنانين حفلاً بدارها جاء الرواد وأطربوا الحضور كان أبوداؤود مصاباً بحمى وبيلة ولكنه تماسك وحضر واتخذ مكانه في الصفوف الأمامية، جاء عراب الحفل وسأله: كنا خاتينك في البرنامج لكن قالوا لينا متوعك شوية!! فقال أبوداؤود وهل يمنع المرض الغناء؟! صعد خشبة المسرح تجمعت كل أنغام الليلة في صوته أنسى الحضور ما كانوا سمعوه من أغنيات، سأله أحد الحاضرين بعد أن نزل من وصلته أها يا عبدالعزيز كيف؟! فرد بطرفته الحاضرة الحمد لله جلكوزكم نفعني

 

 

 

أغنيات عاطفية :

 

الشاعر عبد المنعم عبد الحي : أهل الهوى , لوموه اللاهي , دوام بطراهم , أحلام العذارى ( يانديما عبء من كاس الصبا ) .

الشاعر : حسن عوض أحمد : صغيرتي , فينوس , اللحن الضائع ( لم تجد حظها من الإنتشار )

الشاعر محمد علي عبد الله الأمي : أحلام الحب ( زرعوك في قلبي ) , أسعد سعيد , سيبوني بس على بلوتي .

الشاعر حسين عثمان منصور : أجراس المعبد , مصرع زهرة ( اينعت في الروض زهرة ) .

الشاعر أحمد محمد علي : هل انت معي .

الشاعر إسماعيل حسن : عذار الحي , عاطفة ( كفاية )

الشاعر حسين بازرعة : صبابة , حليلة الفرقة من بكرة .

الشاعر عبد الرحمن الريح : يخجل البدر , على النجيلة , سمير الروح , جافوني الاحباب .

الشاعر احمد إبراهيم الطاش : لحن الحب , حلو درب الطير .

الشاعر الطاهر محمد عثمان : وداع محب , طولت مارديت , انا من شجوني ( ياناس دلوني ) , صباح النور , نسيتنا وماودعت , توسل , حكم ضميرك .

الشاعر خالد ابو الروس : ياعيني .

الشاعر عبد الله النجيب : أشوفك بعيني وهي أول لحن للموسيقار بشير عباس في العام 1960 م .

الشاعر عوض أحمد خليفة : أحلى الحبايب , قالوا الحب عذاب .

الشاعر عثمان محمد داؤود : سلوى وهي أول اغنية لعبد العزيز محمد داؤود .

الشاعر علي المساح : طول ياليل على الباسل .

الشاعر فضل الله محمد : في حب يا اخوانا اكتر من كده .

الشاعر الشاعر الزين عباس عمارة : عودة قلب ( من زمان )

الشاعر مبارك المغربي : من أريج نسمات الشمال .

الشاعر محمد علي أبوقطاطي : الفينا مشهودة .

الشاعر الفنان عبد الكريم الكابلي : يازاهية ( وهي اول اغنيات الكابلي قبل دخوله الوسط الفني ) .

الشاعر علي محمود التنقاري : نيل الحياة .

الشاعر علي إبراهيم : مساء الخير يا الأمير .

( أغنية الليلة ماجاء وسيدي ريدي ماجاء , لم أتمكن من معرفة شاعرها )

 

 

 

أغنيات وطنية :

 

الشاعر أحمد التني : بلادي ياسناء الفجر .

الشاعر الصادق الياس : الأرض الحبيبة

 

 

 

مدائح نبوية :

 

السراي للشيخ الطريفي الريح .

أنتم فروضي ونفلي قصيدة الفارض

 

 

 

وتجلي وأبدع عبد العزيز داؤود في أغنيات الحقيبة ومن أشهرها :-

 

- الشاعر عمر البنا :- زهرة الروض الظليل , ياعيني وين تلقي المنام , نسائم الليل , كيف الحياة غير ليمك , زيدني في هجراني , أمدر واعوده .

- الشاعر أبو صلاح : ياليل أبقى لي شاهد , غزال الروض .

- الشاعر عبد القادر تلودي :- من بف نفسك يالقطار , حبيبي غاب في موضع الجمال , لي زمن بنادي.

- الشاعر علي المساح : غصن الرياض المايد .

- الشاعر عبيد عبد الرحمن : البرهة القليلة , جاهل وديع مغرور ,غزال البر ياراحل .

- الشاعر محمد بشير عتيق : جسمي المنحول , مابنسى ليلة , أول نظرة ( رشقتني عيونو ) .

- الشاعر خليل فرح : فلق الصباح , بدر التمام .

- الشاعر سيد عبد العزيز : يجلي النظر , لآنة المجروح .

- الشاعر اللبناني : عروس الروض ياذات الجناح .

- الشاعر حدباي : زهر الرياض في غصونه ماح .

 

- ومن أشهر أغنيات البنات والتي غناها ابوداؤود ووضع بصمته عليها أغنية فريع البان .

 

 

 

فى الحديث ان كفه الميزان تعادل مابين السماء والارض تملا بصدقه تمره ذكر الكوارتى لعلى المك عقب تحديق داؤد فى الموت 5 اغسطس 1984 انه صديقه عبدالعزيز كان يوزع عقب صلاه الفجر يوميا مئات الارغفه للفقراء والمجذومين والمرضى الذين اهملتهم الدوله ولعل هذا مايفيد عبدالعزيز الان له الرحمه ولمحبيه التحيه ولضريحه السقيا والسلام ....

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

سلامات يا أستاذ عماد الدين،

لك كل الشكر والتقدير لمجهوداتك فى المكتبة وللمعلومات القيمة عن الراحل المقيم أبو داؤود. بعد اذنك، قمت بدمج المواضيع وذلك لتسهيل التصفح لدى القارئ.

شكراً لك مرة أخرى

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

رحم الله عبدالعزيز

دائماً لما أسمع أبوداؤود بتجيني فكره واحده في رأسي

ودائماً بقولها لأقرب زول جنبي

بتخيل أبوداؤود دا اتولد في أمريكا

..................

كان أنماط غنائيه زي البلوز والجاز عرفت أبعاد ثانيه

وكان اليوم كل العالم بيتكلم عن أعظم فناني البلوز

طبعاً دا من سوء حظ أبوداؤود

ومن حسن حظنا كسودانيين

ومن حسن الفنانين الأمريكان برضو

لأنو لو كان فيهم أبوداؤود كان أكيد غطى على وجودهم.. راي تشالز ذاااااااتو كان إتجهجه

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

تسلم استاذ ماجد مبارك

 

وده اقل واجب تجاه الأستاذ القدير عبدالعزيز محمد أبوداوؤد

 

 

ودجوزيف،

 

الِأستاذ صاحب ملكات صوتيه تحير وممكن ده ملاحظ فى كتير من الأغانى الجميله

 

 

شكرا

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

عربدت بي هاجسات الشوق اذ طال النوى

وتوالت ذكرياتي عطرات بالهوى

 

نسأل الله أن يشمل المبدع الكبير برحمته الواسعة ومغفرته..

ذلك الكنز الصوتي..والمرح الكبير..يثير الكثير في النفوس من انفعالات مابين الطرب الشجي والنكتة الحاضرة..

وتشكل اغانيه حضورا دائما في كل الحواسيب التي اعمل عليها ولاتخلو منها ذاكرة جوالي..،وفي رصد مستديم لتنزيل أغانيه دونما استثناء..اجد نفسي مجبرا علي ذلك..فهذه قامة فنية نادرة خلدت في مسامعنا واذهاننا..

ولكم خالص التقدير وانتم تضعون هذه السطور الكريمة عنه..

تحياتي

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

رحم الله الفنان العظيم جدا ابو داؤود وجعل مثواه الجنه

والشكر للتوثيق

حفظكم الله

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

سلامات لعاشق عملاق الاغنية السودانية كيف حالك يا عماد... جاء في موضوعك هذا ذكر اغنية اللحن الضائع لقد سمعت هذه الاغنية مرة واحدة وهي من اروع واجمل الاغاني السودانية ولكن للاسف اين هي الان لم اجدها في جميع المواقع.... وخسارة ان مثل هذه الاغنية لاتجد حظها في الانتشار.... ارجو ان تبحثو عنها

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

موضوع جميل وجهد توثيقي عظيم وطالما الغرض هو التوثيق توجد

بعض الاخطاء ولابد من تصحيحها حتي يحفظ العمل كاملا عير منقوص

لقادم الاجيال وليس في ذلك اي تقليل من الجهد الذي بذله الاستاذ عاشق

ابوداؤد بل اكمالا لما جمعه من ماده وعرضه لها بهذه الطريقه الشيقه

ورد اسم استاذي الشاعر عوض حسن احمد{حسن عوض احمد اوتذكرين صغيرتي....}

والاستاذ عوض رحمه الله من الصبابي بحري

وعمل استاذا للغه الانجليزيه بالمدارس الثانويه حتي وفاته رحمه الله

وهو ايضا عم الفنان جمال مصطفي حسن احمد{فرفور} وايضا ورد

في المقال ان اغنيه الفي دلاله من كلمات الشاعر عبيدالرحمن ولكنها

من كلمات الشاعر سيد عبد العزيز وقد يكون الاختلاط جاء من ان

هؤلاء الكبار اصدرا ديونا مشتركا في منتصف الستينات.ولك وكل من

تداخل الود والاحترام

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

التحيه ليك أستاذ طارق عثمان, كان لي فى عالم الماضى غرام وأطوي - فهل أنت معي؟؟

الشكر اجزله لك يا 3hamdigabr

عزيزي أبوداؤود فعلاً اغنية اللحن الضائع فى حد ذاتها ضائعه وماموجوده فى الإنترنت بأي شكل من الأشكال, أملي الكبير فى الأستاذ علاء الدين إبن الفنان القامه فى أن يكون عنده تسجيل للأغنيه وهو مشترك معانا فى هذا الموقع.

السيد الناصر الف شكر للتصحيح الرائع ولك العتبي فى الغلطات الغير مقصوده.

لكم جميعاً كل الود

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .


سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.


سجل دخولك الان