• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
تاج السر الملك

جمهورية الناس العسل

عدد ردود الموضوع : 4

أقترن أسم السودان فى عقلى بسوء الحظ و بؤس الطالع , لا لسبب يتعلق بالناس و الأرض , و لكن لسبب يكمن فى الأسم , و قد تأكدت لى حتمية الغاء هذا الأسم او بيعه فى (Ebay),ان دعا الحال , و طرح الأستفتاء حول اسم جديد , أو على اسوأ الفروض , نفض الغبار عن أسمه القديم ( كوش) أو ( تانهسو ) .

 

و قد ظللت لسنوات عديدة مثلى و مثل غيرى , مرتبط بعاطفة كليلة أو قل عمياء , بهذا الأسم , حتى انتشلتنى حقيقة أن الوان الطيف غير مقنعة فى تأكيد هوية البشر , و لا تستأهل بالضرورة عزف السلام الجمهورى لأجلها , فالناس فى هذا الدنيا يضحون فى سبيل المبادىء و القيم والمعتقدات اكثر جدوى من استشهادهم فى الذود عن شرف اللون!!!و بشهادة اسم دولتنا فنحن اناس سود و كفى!! و بالبحث فى دلالة الأسود ( كلون) , لم أعثر فى كل تاريخه على أكثر من تعريفه بالظل ( ليس لون حتى) , يبرز الى الوجود , حال غياب الضوء , و أنحسار الرؤية..فتأمل !! و حتى لو أعتمدنا اللون كمرجع صالح لتأصيل البشر, فأننا لم نسمع فى تاريخ شعوب الأرض و قوائم عضوية الأمم المتحدة , بدولة الصفران أو الحمران أو البنفسجان؟؟؟

 

و تسمية السودان بالسودان , أمر به شبهة و بعض من رائحة مكيدة , و قد أعيانى البحث عمن أطلق هذا الأسم على بلادنا , بجانب (الف ليلة وليلة) وأشاراتها المبهمة الى( بلاد العبيد و السودان), والتى لا تزال تطبع بمطابع مدبولى بمصر الشقيقة , وودت أن أعرف أسم ( الشليق ) الذى بادر بأختيارهذا الأسم , زاعما ان هذا الأسم ( عاجبنا) , دون مشورة او استخارة كما يحدث دائما فى النموذج الديموقراطى الكوشى , و تمنيت لو علمت ببقية الأسماء التى طرحت للمفاضلة فى تلك الليلة التعيسة , ثم لماذا التغيير من كوش و تانهسو ؟؟ فكليهما اسم (كشفة) , على الأقل فأن الأخ المصرى لم يكن ليجرؤ على تذكيرى بأن ( اسم بلدكو وحش) , وبرغم كل مخاطر التبرير فأننى لم أجد مسوغا واحدا لأختيار أسم السودان الحالى , الا اذا كان الغرض وراء ذلك درء العين و الحسد , وأقصاء الروح الشريرة عن أهلنا الحلوين بطلائهم بالقار و الزفت , و فى هذه الحال فانه كان بالأمكان على الأقل أختيار اسم أخف وطأة و أقل ظلمة ,و أعظم شاعرية و طعامة, مثل ( السمران) , أو ( الخضران) , أو على الأقل ( دولة الناس العسل) , و غير ذلك من الصفات الحلوة الغامقة كالشوكولاتة , و الكاكاو (أغنية جنى الكاكاو شعارا) , و العرديب, و حتى القهوة (جمهورية قهاوة) , الديمقراطية او الشعبية او الأصولية , حسب المد السياسى السائد!!

 

و قد تجلى لى أخفاقنا الشديد فى تعريف الأشياء بمسميات يسهل هضمها و فك شفرتها بوضوح أشد حينما أستهلت المذيعة المصرية لقاءها بفناننا الشعبى الفحل بسؤال ( ازاى تئبل حد يئولك ابن السافل؟؟)

 

و قد ازدهرت علاقتنا غير الموفقة مع الأسماء و التسمى , بعد الأسم ( الصبغة ) لبلادنا ,و شملت المناحى و المناطق والقرى و الحضر, ووصل الأمر ترك بعض المدن دون أسم حتى, والأكتفاء بالأشارة اليها بما هى عليه من حال , مثل ( بورسودان) !! ( أها و بعدين ميناء السودان شنوتانى؟؟)., و ذلك أخف ضررا مما حدث للبقية , أسماء ما أنزل الله بها من سلطان , لا معنى لها و لا مزية , برغم الأجتهادات الباسلة فى أستخراج معان و ذكر مناسبات و مفارقات , و حجج و شروحات لهذه المسميات, فأن شرحا مقنعا واحدا لم يقترب من حدود حقيقة معنى ( الغدمبلية )/ كركوج/ الفششويا/ قبوجة / كراع حمار / الكلاكلة!!/ فطيس/ الحصاحيصا / كادوقلى/ بيكة / أم دغينة / مقرات / العيكورة / كردقيل / مارنجان / برتبيل / الشكينيبة / الكوة / أم برمبيطة / كاب الجداد / برى / شمبات / الدروشاب وحتى الدريشاب / توتى / سخخينة / الصبابى / حلة زنقو / و حتى كسلا و سعد قشرة !! و بعض أسماء أجبرنا الحياء عن ايرادها, تلكم التى تومىء الى مناطق حساسة فى جسد الأنسان..أما الأغرب من كل ذلك فأننا قبلنا الأشياء على علاتها , بفضل الألفة السماعية المتصلة بالود و الحب لهذه الأمكنة , و الولاء لها , دون أن نفكر فى الثورة على أسماءها بتجديدها و رونقتها و اضفاء الدلالة و المعنى عليها . كأن نغير أسم الجزيرة ( مقرات) الى جزيرة الكنز مثلا. و قد تدهورت أمكانات التسمية الأبداعية , لدينا حتى تخثر ذوق الفنانين , فتسما واحدهم بالترباس و ما شعر بذنب و لا تقريع ضمير , و تسمى البقية بالمناطق و فضول الجغرافيا , فأستقام بذلك جواز أستخدام اسم فيصل على سبيل المثال لكل من يوده بأضافة ( الزون)..صحافة..كمبو ستة الخ الخ , حتى أدركنا صباح أصر فيه ( حمادة ) أن ينادونه (بالبت)!!

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

تاج السر الملك يا صديقى ...

والله إنت الناس العسل ... أسعدت ليلتى يا فنان ... :)

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

تاج السر الملك يا صديقى ...

والله إنت الناس العسل ... أسعدت ليلتى يا فنان ... :)

 

تسلم يا صديقي قباني

سعدت كثيرا بحديث الذكريات يوم أمس

المزيد من التوفيق لكم و لموقعكم الرائع

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

مساء الجمال والابداع وخفه الدم ‏

ولايك لايك شديد

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .


سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.


سجل دخولك الان