• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
طاهر محمد على

احمد المصطفى..حمل الطّلاقة والبشاشة للدّنا

عدد ردود الموضوع : 1

العميد أحمد المصطفى.. حمل الطّلاقة والبشاشة للدّنى

الخرطوم: طاهر محمد على

تمر فى الحادي والثلاثين من أكتوبر الجاري ذكرى رحيل الفنان العميد احمد المصطفى محمد بركات، وإحياء لذكراه نورد بعض المحطات فى رحلة فناننا الكبير الذي ولد فى العام 1922م بقرية (الدبيبة) الواقعة بمحافظة شرق النيل على بعد 50 كيلو متراً جنوب شرق الخرطوم.

نشأ في أسرة بسيطة يعولها رجل دين من حفظة القران ومن قبيلة تنتسب إلى العارف بالله وسلطان الأولياء الصالح الشيخ إدريس ابن الأرباب المحسى الأصل الذي ينتهي نسبه عند رسول الله صلى الله عليه وسلم.

أحب الغناء منذ طفولته وتأثر بأصوات المدّاح والمغنيين من أبناء المنطقة فتشرب بالنغم والإيقاع الأصيل الذي كان له الأثر الكبير فى تشكيل دواخله وحاسته الفنية.

في بواكير صباه زار الخرطوم والتحق بالعمل فى شركة عبد المنعم محمد لتتاح له فرصة الاستماع الى الاسطوانات ومشاهدة الأفلام ولم يمر وقت طويل حتى وجد نفسه عاشقاً ومحبا للغناء والموسيقى.

تأثر بالفنان محمد عبد الوهاب الذي كان يشاهده في السينما وقد حفظ أغنياته عن ظهر قلب، وفى بداية الثلاثينات تمكن من شراء آلة عود لتعلم العزف ليبدأ مشوار الغناء.

بداية الشهرة:

ساعد احمد المصطفى في شق طريقه كفنان موهوب سلوكه القويم وأدبه الجم فانفتحت له الأبواب وكان استدعاء حسين طه زكى أول مدير للإذاعة السودانية وأجازه مطرباً أوائل الأربعينيات.

بدا احمد المصطفى مراحل عطائه الغنائي فقدم أول أغنية من ألحانه ومن كلمات الراحل احمد إبراهيم فلاح وهى أغنية (عيوني هم السبب في أزايا) ولم يمض وقت طويل حتى صار نداً للفنانين حسن عطية وإبراهيم الكاشف الذين سبقاه فى الغناء وأسس لنفسه مدرية غنائية متميزة.

رحلاته الفنية

سافر الى شمال أفريقيا بصحبة الحاج محمد احمد سرور للترفيه عن الجنود السودانيين بقوة دفاع السودان المتمركزة فى ليبيا أثناء الحرب العالمية الثانية وعند العودة اتفقت معه إدارة شركة السينما السودانية بالقاهرة على إنتاج شريط سينمائي بالاشتراك مع الحاج محمد احمد سرور الذي غنى فيه احمد المصطفى (سمعني نغم حالى) و(عايزين نكون فى مقرن النيلين سوا) فى ماغنى سرور (هل تدرى يانعسان).

كانت تربطه صلات طيبة مع زملائه من الفنانين المصريين مثل محمد عبد الوهاب وفريد الأطرش وعبد الحليم حافظ وأمينة رزق وآخرين.

وكان قد اشترك مع المطربة اللبنانية المصرية صباح في استعراض أغنية (رحماك ياملاك) فى فيلم (وهبتك حياتي) بطولة شكري سرحان وعمر الحريري، وقد عرض الفيلم بسينما الوطنية بأم درمان عام 1958م.

قام أحمد المصطفى برحلات فنية ترفيهية للطلاب السودانيين بدول عديدة منها المملكة المتحدة فى اول زيارة له عام 1957م، ولأمريكا أول زيارة له عام 1974م والعديد من الدول الأوروبية والأفريقية والعربية.

كما قام برحلات فنية طاف فيها العديد من المدن والقرى السودانية فى الشمال والجنوب والشرق والغرب والوسط.

صار احمد المصطفى نقيباً للفنانين السودانيين لدورات عديدة ثم رئيساً لمجلس إدارة اتحاد الفنانين للغناء والموسيقى ثم رئيساً فخرياً بعد ذلك.

تميز احمد المصطفى بالتجديدات المستمرة حيث وظف الاوركسترا فى التصوير والتعبير، وعدم اللجوء للتعقيدات الموسيقية والغنائية، وبساطة الأداء الغنائي ووضح الأداء التعبيري، والانتقالات اللحنية والإيقاعية، وإدخال صوت سادس للسلم الخماسي دون تأثي على اللونية الخماسية، واستحدث ربط الأغنية الراقصة بالأغنية الكلاسيكية التي تسمى (الكَسْرة).

سجل للإذاعة السودانية خلال الثلاثين عاماً قرابة الثمانين أغنية كما سجل لإذاعة (ركن السودان) والإذاعة البريطانية والفرنسية ولدول أوروبية وأفريقية وعربية العديد من الأغنيات.

غنى لقرابة الثلاثين شاعراً من شعراء السودان واثنان من الشعراء العرب هم احمد راضى في أغنية (راحل مقيم)، وايليا أبو ماضي في أغنية (وطن النجوم).

نشاطه الاجتماعي.

يعتبر احمد المصطفى رائد النهضة ومؤسس الفكر النهضوى بمنطقة شرق النيل وحادي ركب السمو والنبل للفن الغنائي السوداني.

كان عضواً بمجلس أباء العديد من المؤسسات التعليمية وعضو فى العديد من اللجان لقطاعات الشعب السوداني المختلفة.

نال الكثير من الأوسمة والأنواط والوشاحات والشهادات التقديرية.

post-47230-1261908123_thumb.jpg

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .


سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.


سجل دخولك الان