• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
zahi

جدّي .. والشاي.. ورئيس اللجنة الشعبية

عدد ردود الموضوع : 2

قلت لجدي المشغول بشراب الشاي: سيحضر رئيس اللجنة الشعبية اليوم.

 

جفل جدي ووضع كوب الشاي ارضا، وقال داير مننا شنو؟

 

قلت : يقول انه يريد احصاء الاسرة بنفسه. يقول اننا نحصل علي حصة سكر أكبر من عددنا الحقيقي!

 

والحقيقة ان جدي هو الذي قام بتسجيل كل افراد الاسرة حتي الموجودين خارج الوطن، أضاف حتي بعض الموتي، مفسرا ذلك بقوله: هسع نحن فرقنا من الميتين شنو؟

 

وكل ذلك بسبب عشقه للشاي حيث تظل ناره مشتعلة طوال اليوم وكانت حصة السكر التي تخص الموتي والاحياء تذهب معظمها الي جوفه دون أن ترضي شيئا من نهمه المستمر الي الشاي.

 

وقال جدي: يعني مشاكل الدنيا كلها اتحلت وبقت بس المشكلة في رطل السكر الساترنا وساتر ضيوفنا.

 

شرب جدي بقية كوب الشاي وقال لي متي سيحضر هذا الغبي؟

 

قلت : قال انه سيحضر بعد صلاة الظهر.

 

وضع جدي خطته، سنختبئ نحن وسوف تبقي النساء فقط في البيت وسنترك باب البيت مفتوحا.

 

جاء رئيس اللجنة الشعبية وجد باب البيت مفتوحا، طرق الباب ولم يرد عليه أحد، تردد قليلا ونحن نراقبه من فوق السقف نحبس انفاسنا حتي لا ننفجر في الضحك، ولأنه مسئول كبير، بحكم الدستور فقد تقدم الي داخل البيت مثل عادة أهل الريف، وهو يصفق بيديه واذكر قصة رجل في القرية كان يحب مصافحة النساء وكلما دخل الي بيت ما كان يتجاهل مكان الرجال وينطلق الي داخل البيت رافعا صوته بعبارة : ناس لا جوة!

 

تقدم رئيس اللجنة الشعبية الي داخل البيت حتي دخل الي صالة البيت الرئيسية وحيا النسوة المشغولات بتنظيف القمح لارساله الي المطحن.

 

في تلك اللحظة بالتحديد ظهر جدي فجأة وكأنه قادم من الخارج.

 

صرخ بصوت عال في الرجل الذي كان يحاول تحيته، ماذا تفعل هنا يا رجل وسط النساء؟

 

تلفت الرجل حواليه محرجا وقبل ان يحاول استدراك الموقف قال جدي: كيف تدخل الي البيوت بدون اذن اهلها.

 

ظهرنا نحن في تلك اللحظة حسب الخطة وصرخ جدي فينا: اين كنتم يا اولاد ليدخل هذا الرجل الي البيت ويجلس وسط النساء.

 

ونادي عليّ : اجري يا ولد ونادي البوليس.

 

ظهر اشقائي الكبار وهم يحملون العصي، وقال جدي بعد ان شعر بمأزق رئيس اللجنة الشعبية الذي الجمته المفاجأة فلم يستطع النطق، البلد فوضي كيف تدخل البيوت بدون اذن اهلها.

 

كنت انا قد خرجت لاستدعاء البوليس وتسكعت في الفناء حسب الخطة، بدأ الرجل يعتذر: يا اخوانا انا ما عارف انتوا ما موجودين.

 

ارتاح جدي قليلا للانكسار الواضح في صوت الرجل وقال:

 

بالنسبة لي ما في مشكلة انا قبلت الاعتذار لكن الاولاد ديل ما بيقبلوا.

 

تطاير الشرر من عيون اخوتي الكبار لدي سماعهم عبارة جدي وقال احدهما وهو يتقدم رافعا نبوته : يجب ان نقتله،

 

امسك به جدي وصرخ فيه: انتظر ، ذهب الولد لاحضار البوليس!

 

في تلك اللحظة التي وصل فيها الرعب الي مداه وصل عمي حسب الخطة وقال بصوت عال: يا اخوانا روقوا المنقة الحاصل شنو؟

 

قال جدي الرجل العايب دة دخل البيت بدون اذن ولقيناه قاعد وسط النسوان!

 

زجر عمي رئيس اللجنة الشعبية علي تصرفه ناهرا الاولاد في الوقت نفسه ليضعوا العصي جانبا ويتركوه لحل المشكلة.

 

قال جدي : ارسلنا الولد ليحضر البوليس ، بيوت الناس ما هاملة يدخلها كل من هب ودب.

 

أمر عمي أحد اخوتي ليجري لاعادتي قبل ان اصل الي البوليس وصاح في النساء طالبا اعداد الشاي، معلنا يا اخوانا الرجل دة رجل جار مهما غلط والمسامح كريم،

 

شعر الرجل ببعض الراحة وترقرقت دمعة في عينيه، طلب منه عمي الجلوس وذهب ليحضر الشاي، شرب الرجل الشاي وهو يكرر الاعتذار بأنه لم يكن يعلم بأن البيت ليس به رجال.

 

وسأله عمي بلطف عن الغرض من الزيارة.

 

فقال بعد تردد انه في الحقيقة جاء لاحصاء سكان البيت بعد ان وصلت شكاوي الي اللجنة ان الاسرة تحصل علي كمية من السكر أكبر من الحصة القانونية.

 

وقال عمي: انت بنفسك تعرف استهلاك السكر مع عدد الاطفال الكبير والضيوف، بعدين يا ها الوقية دي كل الطاقة اللي بنلقاها وندافر بيها المواصلات والمعيشة الصعبة.

 

قال رئيس اللجنة الشعبية والله معكم حق.

 

وقال الجد : بالعكس نحن عددنا زاد، أهلنا من البلد اولادهم قاعدين معانا يقروا هنا، ما هو الداير يقرأ ولا يتعالج كلو لازم يجي العاصمة.

 

قال رئيس اللجنة الشعبية: كلامك صحيح يا حاج.

 

أخرج رئيس اللجنة الشعبية بطاقة تموين جديدة من جيبه وقال، العدد المسجل هنا عشرين شخصا كم العدد الان، قال جدي علي الفور: أربعين

 

رشف رئيس اللجنة الشعبية رشفة طويلة مصحوبة بخط موسيقي قبل ان يكتب: خمسة واربعين!.

 

 

احمد الملك

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

ياخي خليها خمسين عديل كده..لزوم الانتخابات وكده..هاها

مشكور اخونا الملك علي السرد الجميل..ياخي ذكرتنا بزمن الشاي بالبلح..وكرت التموين

تحياتي

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .


سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.


سجل دخولك الان