• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
waddah

السر قدور - رائد الغناء والموسيقى

عدد ردود الموضوع : 1

رائد الغناء والموسيقى (6)

في عام 1958 أقام الكاشف حفلاً ساهراً في حديقة سينما النصر بشارع الجمهورية بالقاهرة وكانت الفنانة الكبيرة تحية كاريوكا عنصراً مهماً في نجاح تلك الحفلة من الناحية التنظيمية والناحية الفنية ، كان اهتمامها بنجاح الحفل دليلاً على علاقة الزمالة القوية بينها وبين إبراهيم الكاشف .. وقال الكاشف عن صلته بالفنانة تحية كاريوكا أنها تعود إلى منتصف الثلاثينات وترتبط بأهم حدث في حياته الفنية ، وذلك عندما تخلى لأول مرة عن الشيالين ( الكورس ) ليغني وصلة كاملة مع الفرقة الموسيقية .

وكان ذلك عندما زارت فرقة منوعات مصرية السودان وكان على رأس الفرقة الفنان الكبير نجيب الريحاني والفنانة تحية كاريوكا ، وذهبت الفرقة بعد برنامج الخرطوم إلى مدينة ود مدني لتقيم حفلاً ساهراً هناك وعندما طلب جمهور المدينة اشتراك نجمه المحبوب إبراهيم الكاشف في الحفل ...... أجرى الكاشف بروفات مع الفرقة المصرية وصعد إلى المسرح وقدم لأول مرة وصلة غنائية بمشاركة الفرقة الموسيقية ... وكان نجاح هذه التجربة هو بداية الطريق الجديد وكان نقطة هامة في تغيير مسار الأغنية السودانية .

والغناء السوداني عرف الآلات الموسيقية الحديثة في فترة مبكرة فكان وهبة يعزف مع مطربي الغناء القديم على الأكورديون وكان السر عبد الله يصاحب سرور بالكمان وكان عبد القادر سليمان زميل خليل فرح يعزف على العود وتتلمذ على يديه شباب الجيل الجديد حسن عطية وأحمد المصطفى وغيرهم ... كانت في الخرطوم فرق موسيقية تتبع الجاليات الأجنبية في الخرطوم مثل الجالية الإيطالية واليونانية والسورية تعزف موسيقاها في الميادين العامة في المناسبات المختلفة .

ومع كل هذا فإن الموسيقى في الغناء كانت قبل الكاشف مجرد لمحات وجلسات ( من العزف المنفرد ) وعلى يد إبراهيم الكاشف دخلت الأغنية السودانية العصر الحديث للموسيقى .

وإذا كانت الموسيقى مجرد ترديد ( للميلودية ) في الغناء القديم فإن الكاشف هو الذي إبتدع الجملة اللحنية المعبرة عن المعنى ، وهو أول من وضع المقدمة الموسيقية لأغانيه أو ما يسمونه ( لونجا ) في الغناء العربي وهو تمهيد للمطرب قبل الغناء وأشهر مقدمات إبراهيم الكاشف هي مقدمة أغنية ( رحلة ) .

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .


سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.


سجل دخولك الان