• Announcements

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   06/21/2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
Sign in to follow this  
Followers 0
علوان الجيلاني

حصري.. الموسيقار ناجي القدسي يهدي مكتبة الأغنية السودانية مجموعة من ألحانه

18 posts in this topic

مساء الخير أستاذ يحيى قباني

مساء الخير لكل المبدعين في هذه المكتبة ولكل أهلنا في السودان الحبيب..

تحية من الموسيقار ناجي القدسي الذي يعبر عن شكره وامتنانه لكم بإهداء المكتبة هذه الألحان الأربعة وهي:

1- معزوفة لدرويش متجول- شعر الشاعر الكبير محمد مفتاح الفيتوري.. لحنها الموسيقار ناجي القدسي أواخر عام 1971م.. وهذا التسجيل بصوته على العود سنة 1976م.

2- ياقوت العرش-شعر الشاعر الكبير محمد مفتاح الفيتوري.. لحنها الموسيقار ناجي القدسي أواخر عام 1971م.. وهذا التسجيل بصوته على العود سنة 1976م.

3- غنيوة للوطن الجميل..شعر الشاعر كمال الجزولي.. لحنها الموسيقار ناجي القدسي سنة 1973م... التسجيل بصوته على العود سنة 2007م.

4- زي عيونك أصلو ما في- شعر الأستاذ الكبير محمود محمد مدني- لحنها الموسيقار ناجي القدسي أواخر عام 1969م.. التسجيل بصوته على العود سنة 2007م.

 

-------

ومرفق بهذا إهداء لمكتبة الأغنية السودانية ولكل محبيه بخط يده.

وإنشاء الله تكون هذه الاعمال الأربعة بداية لأعمال أخرى سنرفعها لكم خلال الأيام القادمة... كما سنعيد رفع الصور التي أظن أننا لم نوفق في معرفة كيفية رفعها خلال الأيام الماضية.. مع الإعتذار عن أي تقصير..

احترامي ومحبتي لكم جميعاً.. وللسودان كلها..

معزوفة لدرويش متجول - للشاعر الكبير محمد مفتاح الفيتوري-ألحان وأداء الموسيقار ناجي القدسي.wma

ياقوت العرش للشاعر الكبير محمد مفتاح الفيتوري-ألحان وأداء الموسيقار ناجي القدسي.wma

غنيوه للوطن الجميل- للشاعر كمال الجزولي-ألحان وأداء الموسيقار ناجي القدسي.mp3

post-108683-135663918556_thumb.jpg

زي عيونك-شعر الأستاذ الكبير محمود محمد مدني-ألحان وأداء الموسيقار ناجي القدسي.wma

Share this post


Link to post
Share on other sites

سلامات عوافي

لك الف شكر اخي علوان الجيلاني

لرفد المكتبة بهذه الدرر النادرة لملحن نكن له كل الود والاحترام

ونتمني ان نري المزيد فقد بتنا عطشي لابداع الملحن المخضرم / ناجي القدسي منذ ان سكبت بعض حديثه هنا

 

 

مع ودي

واحترامي

Share this post


Link to post
Share on other sites

الشكر لمحبتكم الفياضة أستاذ محمد السيد عوض ..فهي التي أحيت روح الموسيقار ناجي القدسي

خالص احترامي لك ولكل الاحبة في سوداننا الغالي

Share this post


Link to post
Share on other sites

استاذى الجميل علوان الجيلاني ...

 

اسعدتني كثيرا رسالة الاستاذ البديع ناجي القدسي وكم انا فرح بالتواصل معه

 

وكل فريق الاشراف في هذه المكتبة سيسعي لاستمرار هذا الحوار المفتوح مع المُعلم ناجي القدسي

 

لم استمع بعد ... فقد ادهشتني الرسالة و استوجبت ردي الفوري ...

 

ساسمع الالحان الرائعة دون شك و اعود لك ...

Share this post


Link to post
Share on other sites

جمعة مباركة عليك أستاذ قباني وعلى كل المشرفين على المكتبة وكل أهل السودان

وهناك مفا جآت أخرى ستصلكم قريبا

والموسيقار ناجي القدسي يحييكم جميعا ويزجي عبركم تحية خاصة جدا جدا لصديقه الموسيقار يوسف موصلي

Share this post


Link to post
Share on other sites

هام جداً جداً...

مساء الخير.. الأستاذ يحيى قباني..الأعزاء الأفاضل مشرفي المكتبة

حدث خطأ فني في أحد الأعمال التي قمت برفعها أمس للموسيقار ناجي القدسي.. هذا الخطأ تحديداً في اللحن رقم (3) (زي عيونك أصلو ما في) حيث كان يفترض تحميل اللحن بكلمات الراحل الكبير محمود محمد مدني.. ومدته 3.40 دقيقة.. وكانت ثمة نسخة أخرى احتياطية بنفس الاسم تضم عملين هما (زي عيونك أصلو مافي) موصولاً ببروفة لحن آخر اسمه (أصلو معقول)من كلمات الشاعر الكبير محمد أحمد سوركتي.. وقد حملت النسخة الاحتياطية خطأ لتشابه الاسم..

ولذلك سوف أقوم باستبدالها باللحن المحدد (زي عيونك أصلو ما في) وخلال الأيام القادمة سنمدكم بأعمال جديدة وسيكون من بينها (أصلو معقول)في شكلها التام..

أغتنم هذا التوضيح لأعتذر عن هذا الخطأ الغير مقصود للموسيقار الكبير ناجي القدسي.. والشاعر الكبير محمد أحمد سوركتي (مساه الله بالخير)ولكم أنتم إدارة المكتبة ولكل الذين دخلوا على هذا الموضوع أو حملوا المواد التي أرسلتها بالأمس.. مع خالص شكري وتقديري واحترامي..

Share this post


Link to post
Share on other sites

خطأ فى التحميل مع التحية والشكر للاستاذ علوان والملحن الكبير ناجي القدسى

وحقا الذهب لايصدأ ياناجى ياقدسى

Edited by أحمد الأمين أحمد

Share this post


Link to post
Share on other sites

تسلم شاعرنا الانيق

عــــــلوان الجيلاني

 

لتصحيح المعلومة حول اللحن رقم 3 ونتمني ان نجد لديك المزيد من المواد للموسيقار ناجي القدسي ..

ولقد قمت بالاجراء اللازم كما اشرت ..

 

 

 

مع ودي

واحترامي

Share this post


Link to post
Share on other sites

مساء الورد

الشكر الجزيل لكم ولتعاونكم وارواحكم النبيلة

هناك اعمال اخرى وصور ومقابلة مهمه معه سأمدكم بها في الايام القادمة ان شاء الله

لكم خالص محبتي

Share this post


Link to post
Share on other sites

سلامات عوافي

 

اخي علوان الجيلاني

 

ارجو شاكرا مدنا بصور فتوغرافية مختلفة الازمان للموسيقار الجميل ناجي القدسي

فقد بحثت كثيرا بكل المحركات ولم انجح في العثور علي صوره له الا واحدة يتيمه في موقع الراكوبة

 

 

مع ودي

واحترامي

Share this post


Link to post
Share on other sites

السلام عليكم

والتحية موصولة لاهل السودان جميعا

 

بإذن الله تعالى تكون صوره اليوم المساء عندكم

خاص محبتي وتقديري

Share this post


Link to post
Share on other sites

أنا الدكتور علي عبدالله الاهدل - رئيس منتدى تهامة للابداع والتنمية الثقافية بالحديدة اليمن

عرفت الموسيقار الكبير وصاحب القلب الكبير الأستاذ ناجي القدسي الذي يستقبلك قلبه ، ويسحرك وداده ، الجميل الروح الموسيقية التي تتحدث عن نفسها ابداعا ثم يبهرك تراثه الابداعي وانت تسمع منه و ترى ما طريق الفن ا لجميل الذي اسر به قلوب الكثير وبموسيقاه التي تفتح كل يوم للحنين أبوابا وللشوق مدارات فهي الجمال الذي زين الفن السوداني . حين يتحدث إليك تراه وكأنه يعطيك شيئا ثمينا لاتجد إلا أن تحتفظ به وتحبه . وإن كنت ارتبط بالسودان من خلال زيارة لي أو من خلال أصدقاء وأعزاء وأقرباء نقلوا حبها الذي تشربوه حين أن كانو هناك في السودان بلد الارواح الجميلة الشفافة .

 

أشكر لهذا الموقع الجميل والقائمين عليه عالميته في نشر ثقافة السودانية وأدعوا الى ان تعمل مكتبةالأغنية السودانية على كل ما من شأنه التذكير بتراث هذا الموسيقي العظيم وتخليد آثاره وأغانيه

 

مع خالص محبتي

Share this post


Link to post
Share on other sites

الموسيقار ناجي القدسي قنديل روح الموسيقى.. من أعاد لها زخمها ومكانتها الذي يجب أن تكون فيه...

فهو أيضاً اعاد للموسيقى أحاسيسها.. موسيقاه متفردة متمردة.. بريشته أبدعها ولونها.. وهو بروازها الذي لا تكتمل إلا به..أصابعه تبوح.. وأوتاره تضيء أرواحنا التواقة للنور دوماً..بإمكانياته المتواضعة صنع عالماً مفعم بالتميز والإبداع..الموسيقار ناجي القدسي مثل عصفور يفرد جناحيه ليغازل غيماتنا الهاربة.. ليندى الكون بالأريج والمسامع بالحنين..

الموسيقار الكبير ناجي هو من لقن الحمام فغنى.. ومن الشوق عطر الأنساما..

مفعم بالمشاعر والحيوية رغم تقدم سنه أطال الله في عمره.. ويتبدى ذلك من خلال تلقائيته وعفويته...ومن خلال صفاء مشاعره وصدق شعوره.. فهنيئاً لهذه الموسيقى بعلاً كناجي..

عفواً بيتهوفن.. عفواً موتسارت..عفواً تشايكوفسكي.. عفواً سباستيان باخ.. هذا زمن ناجي القدسي..

شكراً أستاذنا القدير علوان الجيلاني على هذه الباقة الجميلة من إبداعات الموسيقار الكبير ناجي القدسي..

Edited by أحمد الأهدل

Share this post


Link to post
Share on other sites

استمتعتُ كثيراً بهذا العزف الضوئيّ وهو يسافر بنا في فضاء الإبداع الإنسانيّ الراقي لموسيقارٍ بديع وهبه الله مساريب ألحانٍ شاهقة .. رسم من خلالها لوحات الكلمات المتوضئة بالسموّ نبراس حياةٍ شجيّة مبهجة ..

 

سعادتي كبيرة بهذا العطاء الكبير .. والإبداع الذي يسمو بالأرواح لمصافّ الإنتماء للبهاء ..

 

محبتي وامتناني للموسيقار الكبير ناجي القُدسي .. والمحبة الغامرة لكم جميعاً

Share this post


Link to post
Share on other sites

مساء الخير

تحية لأصدقائي الأعزاء الدكتور علي الاهدل الطبيب البارع ورئيس مركز الكلى بمدينة الحديدة والناشط في مجالات الثقافة والابداع والحقوق والتنمية.. وصديق العمر والقراءات والمثاقفات والهموم الذي يشاركنا اليوم هذا الاحتفاء والتفاعل بين اليمن والسودان من خلال احد مشتركاتهما أعني الموسيقار الكبير ناجي القدسي

وصديقي الشاعر والكاتب المتألق عبدالرحمن غيلان أحد أكثر وجوه المشهد الابداعي اليمني الجديد حضورا وصاحب العمود اليومي بصحيفة الجمهورية والمنشغل دائما بالمختلف والمغاير بمقدار انشغاله بتأصيل القيم الجميلة في حياتنا.

وصديقي المصاحب لي دائما مدير مكتبي الاستاذ احمد الاهدل المبدع المثابر والكاتب البارع والشغوف الاستثنائي بالفن الذي وجد في عمه الموسيقار ناجي القدسي مفتاحا لكثير من اسرار موسيقى الرحابنة التي يعشقها بمقدار ما وجد في ابداع عمه ناجي نافذة جديدة لروحه الصوفية العالية الشفافية وله الفضل في رفع صور الموسيقار والحانه على المكتبة...فقد تعذر علي ان اعرف كفية رفعها حين كان غائبا عن المكتب

 

ولكل أحبتنا في السودان الذين اشعلوا فينا غراما عاتيا بهذا المبدع الكبير وجعلونا نرفع القبعات لوفائهم النبيل الف شكر وتحية

Share this post


Link to post
Share on other sites

البهاء لروحك المشرقة على الدوام أستاذنا الحبيب / علوان الجيلاني على هذا التجلّي المصاحب لأسفار أرواحنا في شدو اللحن ولحن الوصل المتألّق والذي كان لم يكن لنا هنا في اليمن لولا ضوء قلبك الذي أمدنا بنور هذا الموسيقار الكبير البهيّ ..

 

إنني أشعر بسعادةٍ غامرة وأنا بين إخواني وأحبتي من السودان الشقيق .. هذا البلد الذي أعطانا الكثير والكثير .. وهاهو يجمعنا محبةً وامتنانا ومثاقفةً ووعياً حراكياً في محيط شغفنا الإبداعيّ الذي تكالب عليه الزمن والجاحدون للإبداع ..

 

ولنكن دوماً رُسل محبة لكلّ إشراقةٍ تنجو بنا من عتمة الدروب ..

 

محبتي للجميع

Share this post


Link to post
Share on other sites

ما كل هذه الفخامة و ما كل هذا الجمال

 

سيخلد هذا اليوم من تاريخ مكتبة الاغنية السودانية

 

كيوم من أعظم ايامها و أبدعها

 

عمالقة اليمن ... و افذاذها

 

يشرفوننا و يزينون سماء المكتبة بكلماتهم

 

عن موسيقار يحبه و يعشق الحانه كل اهل السودان ...

 

فلحن الساقية كما ذكرت أخي الاستاذ عبد الرحمن غيلان حل محل نشيد الاستقلال

 

وانا من جيل كان مشاركاً في الانتفاضة التى اودت بنظام النميري

 

وكم رددنا بلحن الساقية ( راس نميري مطلب شعبي ) ..

 

ساقية ناجي القدسي هي اليازة حمد الريح و فخر غنائه ...

 

لله درّكم يا ابناء اليمن الشقيق ... ثقافة و جمال و ابداع و اخوة و مرجلة

 

نحبكم من قلوبنا ... ونعلم مدى حبكم لنا ..

 

شرفتمونا يا اهلنا ...

Share this post


Link to post
Share on other sites

الرائع البهي المتألق يحيى قباني

سلام ومحبة وأمنيات بعام كله خير وسلام وعطاء

 

أغرقتنا بفيض محبتك ولكم علينا الفضل دائما ايها الأحبة

قبل دقيقتين فقظ قرأت للموسيقار الكبير تعليقك المفعم بالجمال والروح الانساني

فأسعده ذلك سعادة بالغة وقرر أن يهدي لعيونك بشكل خاص ولكل السودانيين بشكل عام رائعة (الساقية ) بصوته على العود تسجيل سنة 1974م قال لي ان أقول لك : انها ساقية قباني ومحبته الخالصة

ويوم غد ستكون مرفوعة على المكتبة بإذن الله

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!


Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.


Sign In Now
Sign in to follow this  
Followers 0