• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
طاهر محمد على

نقلة جديدة للدراما السودانية (فيلم روح الأعياد)

عدد ردود الموضوع : 1

أكد أهمية الشراكات لتقديم دراما سودانية مصورة

علي مهدي: فيلم "روح الأعياد" تجربة جديرة بالنظر

استفدنا من رحلتنا إلي أوروبا وتحويل قدرات الممثلين إلي فنيين

الخرطوم: طاهر محمد علي

أكد الأستاذ الممثل علي مهدي نوري أن فيلم (روح الأعياد) الذي بثته قناة الشروق الفضائية مساء أمس ضمن سلسلة "حكايات سودانية" وتم تسجيله في عدد من المدن الأوربية يأتي امتداداً لتجارب "المسرح الوطني ـ مسرح البقعة" السابقة التي ابتدرها منذ العام 1997م لعرض الفنون والمسرح السوداني في الفضاءات العالمية، وقال مهدي أن الهدف من تقديم دراما مصورة يجئ لتعريف المواطن السوداني في المهجر بمدي تطور حركة الفنون المسرحية والغنائية في السودان، مشيراً إلي أن الرحلة الأخيرة لفريق البقعة في ختام مواسمها الخارجية شهدت تقديم عروض مختلفة لمسرحية (باسبورت) من تأليف قصي السماني، وإخراج عوض حسن الإمام، كانت بدايتها بالمركز الثقافي المصري بالعاصمة الفرنسية باريس، ثم هولندا، وجنيف بسويسرا، وتم تصوير فيلم (روح الأعياد) من تأليف قصي السماني، وإخراج أبوبكر الشيخ، وتصوير حامد تيراب، تمثيل علي مهدي، جمال عبد الرحمن، إخلاص نور الدين، عوض شكسبير، عبد السلام جلود، إبراهيم كوميك، محمد عبد الله، وإمام حسن الإمام، وعبد العزيز نوبة.. ويحكي الفيلم عن تجربة سوداني في المهجر تتعارض رغبته مع زوجته التي تفضل العودة لحضور العيد في السودان ليدخل في تحدي كبير، مضطراً لعمل عيد في باريس باحثاً عن سودانيين مقيمين هناك لكن لا يجد غير نماذج لا تستحق العودة ليكتشف أن العيد لا يكتمل روحاً ومعني إلاّ في السودان..

وأعتبر مهدي أن أفضل ما خرجت به التجربة هي محاولة التصوير في مواقع جديدة غير مكتشفة للمشاهد والمنتج السوداني، مؤكداً بالقول: أدركنا مبكراً هموم الدراما المصورة من خلال شركتي مهدي، وموجا للإنتاج الفني، ومسرح البقعة للخروج من المظلة الرسمية حيث قدمنا عملين هما (هباش)، و(شارع النجاح)، ثم التجربة الناجحة مع قناة الشروق الفضائية، وموجا عبر الجزء الأول والثاني من (حكايات سودانية).. وتابع مهدي: الآن نسجل حضورنا كمسرح للبقعة مع قناة الشروق وموجا بالاستفادة من قدرات فريق البقعة في رحلته إلي أوروبا لتصوير أعمال درامية لتتكامل التجربة، واختبار قدرتنا علي خلق الاتصال مع الكيانات الأوروبية، وتسخير إمكانات المنتج والرئيس التنفيذي للبقعة جمال عبد الرحمن الذي سجل زيارات سابقة إلي مدن باريس وأمستردام وجنيف للتنسيق ورؤية أماكن التصوير. إلي جانب تحويل الممثلين إلي فنيين لهندسة الصوت والإضاءة. والاستفادة من الخبرات الفرنسية والهولندية حيث تم الاستعانة بممثلين وممثلات لأداء بعض الأدوار.

وأشار علي مهدي في حديثه إلي أن التجربة أوضحت بجلاء فائدة الشراكات المنشأة بين المبدعين من جهة، وبين البقعة وموجا والشروق من جهة أخري لتطوير عملية الإنتاج الدرامي، إضافة إلي الاستفادة من الفريق المشارك في عروض مسرحية لتصوير أعمال درامية وهو ما سننفذه في جولاتنا القادمة في ابريل ـ مايو القادم إلي الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي ردّه علي سؤال (الرائد) حول إمكانية تطوير التجربة وجعلها نموذجاً لترقية الدراما السودانية قال علي مهدي أن التجويد مهم للترقية والتطوير لقبول التجربة وتسويقها عبر فضائيات عربية، كما أن تجربة المخرج والمؤلف والمصور وتكاملها وتناسقها مع المنتج تمثل ضرورة لاكتمال عناصر الإنتاج، مؤكداً أن التجربة تحتاج إلي نقاش ونقد بناء حتى تصل إلي نهاياتها، وفي ذات الإطار ستطرح عبر حلقة نقاش ينظمها جهاز السودانيين العاملين بالخارج باعتبار موضوعها الذي تناول الاغتراب..

وكشف مهدي في جانب أخر عن تصوير الفريق لثلاثين حلقة درامية قصيرة مدتها خمس دقائق بعنوان (حكايات وأحلام) ينتظر أن تكتمل مرحلة المونتاج حتى تكون جاهزة للمشاهدة، إضافة إلي فيلم قصير بعنوان (درب النمل) من تأليف قصي وإخراج أبو بكر الشيخ. وأكد مواصلة إنتاجهم للكثير من الأعمال المصورة في الفترة القادمة عبر مشروع كبير مع سيناريست معروف، وممثل مصري كبير.

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .


سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.


سجل دخولك الان