• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/
عبد العظيم الامين

حكاية وحكايا

عدد ردود الموضوع : 2

تصورت انني اقضي وقتا ممتعا بالقراءة لولا انقطاع الكهرباء الذي لم يكن مفاجئاً في كل الاحوال ليطبق الظلام على كل شي ...تحسست موقع خطواتي نحو الخارج لتصطدم رجلى بالمنضدة....المهم تحاملت على نفسي وقذفت بما تبقى من هذا الجسد الى الخارج ....لفحة الهواء البارد خففت من شعوري بالضيق وتبرمي من انقطاع الكهرباء وحرماني من لحظات قليلة أهرب فيها الى عوالم أخرى ....من بعيد يبدو منزل هاشم رجل الاعمال الانتهازي أو قل قصره المنيف كما يسميه أهل البلدة مضاءا فيما تغرق البيوت من حوله في ظلامها والآمها وحكاياتها المملة اليومية وصراخ الاطفال .... بعوضة ما وفي اصرار عجيب لاتغادر من دون إسماعي موسيقاها .....صوت طنينها اعادني الى ما كنت عليه ....الوقت لايمر ..أشعل السيجارة الثانية سريعا ….يصلنى صوت التاية الغاضب على زوجها وهو تتمتم كعادتها كل مرة لايفلح فيها عباس اجابة مطالبها وما أكثرها ....السرة جارتنا تصيح في وجه بائع اللبن ...الرطل الوحيد الذي تستطيع شرائه اصبحت كميته تتناقص عند مغيب كل يوم ام ياسر فلم يتبقى في جسده مكانا لحقنة الملاريا ...طال وقت انقطاع الكهرباء لاجد نفسي غارقا في حكايا لاتنتهي ...حكايات لم أجدها بين دفتى كتابي

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

خالص التحايا الاعلامى المميز عبدالعظيم الامين ولقد سطر قلمك اروع مايكون وكما عودتنا الاطلاله الجميله وتعلمنا منك سحر المفردات التى طافت بنا فى مدن ومحطات الاندهاش والروعه

خالص الود والتقدير

محمد عوض ابراهيم صالح

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .


سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.


سجل دخولك الان