• إعلانات المنتدى

    • Gamiela

      ضيوفنا الكرام   21 يون, 2017

      اعلان هام - فتح جميع منتديات المكتبة للزوار دون الحاجة للعضوية http://www.sudanesesongs.net/ قمنا اليوم بفتح المكتبة لجميع الزوار لتنزيل جميع الأغاني التي جمعتها المكتبة عبر السنين ...
      كان الحلم ان يأتي هذا اليوم في حياة الصديق الراحل المقيم عادل خليفة ...
      خطفه منا القدر ... و لكنا الان نوفي بالوعد ...
      الان و دون الحاجة للتسجيل او العضوية ...
      يمكن لجميع الزوار الاستمتاع بمواد المكتبة الغنائية و التي تصل في حجمها الى اكثر من 500 جيجا بايت
      فقط اضغط على الرابط للوصول للمكتبة ...
      ثم ابحث عن جيل فنانك المفضل و تابع الحرف الابجدي ... بعدها ستصل الى جميع المواد متاحة دون الحاجة للاشتراك ... للتنبيه ... فقط أعضاء المكتبة الذين يمكنهم ( رفع ) المواد للمكتبة و مازال باب العضوية متاح لكل من يريد رفد المكتبة بمواد جديدة .. و كل عام و جميع اهل السودان بخير و عافية   عن إدارة و مشرفي و أعضاء مكتبة الأغنية السودانية يحيى قباني المشرف العام http://www.sudanesesongs.net/

abubakr sidahmed

عضو مشارك
  • مجموع المشاركات

    9
  • تاريخ التسجيل

  • آخر زيارة

عدد الأعضاء التى تقوم بمتابعتك : 2

نظرة عامة على : abubakr sidahmed

  • رتــبـة الـعـضـو :
    عضو مشارك

Profile Information

  • Gender
    Male
  1. (7) البنت التى تتحدث النوبيه Kidin 2 buru هذه البت تشبه الملاك فى جمالها وتتراقص فى مشيتها وقد تناعس اهداب عينيها والذى يذيبنى فيها انها تتحدث النوبيه بطلاقه هى جميله لانها من جذورنا فهى سليله نبره بنت البلد هى من ارض الحجر وقد جاءت المدينة تكمل تعليمها وما زالت معطره برائحة تراب البلد خجولة لا يوجد مثيل لها حاليا عفيفة فجمالها نابع من تراب ارض الحجر وليس من مساحيق المدينه ضحكتها تشبه البرق شفافه وقد ترى الماء ينساب من حلقها بشفافيتها متى شبت هذه البنيه؟؟ فقد كانت ترعى الاغنام امس وهى الان ترعى قلوب الشباب ويكفيها ما تقرآ فى عيون معجبيها .. تمتعى بكل هذا الخير المتدفق فسوف اغنى لك لانكك شتلة نخله نبتت فى ارض الحجر ... ابراهيم عبدة kidin 2 bru.MP3
  2. (6) ابى اشركى wi biya ashrikki يا لهذا الجمال والروعه وهذه الشابه المفرهده ترقص فى الصف الاول فى حفلة العرس يموت بجمالها كل من فى الحفل ولكنها العاقله لا تنظر الا لحبيبها وحبيبها ينظر اليه دون ان يشعر به احد فقد عرف كيف يخترق جدران قلبها وان يقطف الوردة الاولى اول ان بدأت تعطر اصبح كل من فى العرس يضحك ظانا انها تضحك معه فى حين انها لا تضحك الا مع من تحبه جميلة ابدع الخالق فى رسمها وقمة حلاوتها عندما تتلعثم النوبيه داخل ثغرها الأصغر من الودع..ابراهيم عبدة wi biya ashrikki.MP3
  3. (5 ) دلقد نلو Dolgid nulu هل ما زالت تتذكرنا تلك الجميله هل مازالت محتفظة بجمالها ام زالت مع الايام؟ ذلك الحب االشفاف العذرى عشناه انا وصديقى فى ضيافة منزل عامر بها صبايا يتدفقن جمالا وروعه. عشنا حبا طاهرا ترعرع تحت ضوء القمر ولم يعرف اطلاقا الظلمه . تحركت القلوب ونبض الحب ولكن لم تتحرك اطرافنا عبثا كنا نرافقهم لمنزل العرس ليلا ونعود آخر الليل دون ان تلمس ايادينا اياديهم الطاهره ياترى اين هم الان هل جرفتهم اعاصير الغربة مثلنا وياترى اين رماهم وهل سيجود زمان ونلاقيهم فى مكان ما ؟؟ لقد تركناهم ونحن نبكى وهن يبكين على الشاطى ولم نشرب ثانيا من رحيق ذلك النبع الابيض الذى ما زال محفورا على جدار قلوبنا.. ابراهيم عبدة dolgid nulu.MP3
  4. (4) اركن اشركق الا اى نيل Irkin ashrikkig فى القصيده يشبه الشاعرجما ل وطبيعه وروعة البيئه النوبيه وحبه لها بصورة حبيبة جميله يحبها يشبه جمال الطبيعة بجمال وجهها ولون خدها بلون رمال الغرب القمحيه. لقد رضع حبه للنوبه والجارى فى دمه من ثدى امه وانه مغرم بحب بناته وبالذات تلك التى تتحدث النوبيه يشبه صدرها بجزيرة الطمى الذى اصبح منبتا للرمان الذى التهب نارا الذى جعلني اجلس على الارض مرددا الشهادة لهول المنظر وشفتيها المتدليه قليلا والتى تشبه الكبدة فى ملمسها وقد تشبعت بالندى وفى حلاوتها الطاعمه مثل رطب نخيل القرير اما الذى يفقدنى الوعى ويطيحنى ارضا فساقيها التى امتلأت من الجزع مثل "السرقدى " فى الساقيه تشبه مشيتها بمشية الوزين علي الشاطئي وكأنها تمشى لتغيظني وتعذبني اما فى سلامها فشىء يجذب اليدين لتنوم فوق قلب يديها ولولا الحنة التي كانت للعازل فى يديها لاصابنى الجنون فورا ابراهيم عبدة irkin ashrikkig illa ai nale.MP3
  5. (3) ويدا تارىweed tare زوجة تركها زوجها المغترب بعد ان انجب منها طفلا فتخاطب زوجها قائلة:- عود الينا فقد كفانا عذابا وغربه عود الينا فان طفلك يناديك "ابتاه" كلما رآى جلبابا ابيضا ويحاول التعلق به وقد بدأ يفهم بانك لست بقادم من كثرة كذبنا عليه بانك قادم غدا عود الينا قبل ان ينقضى عنا العمر الجميل ما فائدة النقود ان لم تكن سببا فى اسعاد الانسان فخير ان تكون فقيرا هانئا من ان تكون غنيا تعيسا .. عد الينا فقد انقضى اكثر من نصف العمر ان كل ما ترسله من متاع لا يشبع القلب الفاقد والمتعطش للحب والحنان عود الينا فالرزق مقسوم من عندالله يعطيه فى اى مكان ولم يخصص الرزق فقط فى الغربة . الناس هنا اسعد منكم لانكم تعيشون فى بلاد قد قتلت فيه الفرحة والابتهاج عود الينا لتدفئنا فقد دخل الشتاء ابراهيم عبدة weeda tare.MP3
  6. (2) تلو تلو ان كل يومن كمكسنى tallo tallo in kummkessini اين ذهبت تلك الكلمات الناعمه العذبه عندما كنت تقولين باننى الحبيب الوحيد فى حياتك ولا احد سواى؟؟. بالفعل فقد حسبت اننى الوحيد لاننى كنت اصدق كل ما تقولين واذا بى اتفاجأ بوجود عشيق آخر يشاركنني حبك بنصيب اكبر من نصيبى لقد تعذبت وقاسيت الأمرين فى حبك واكتويت بنارها وشربت من ماء السراب , زرعت الرياح وحصدت الاعاصير لقد احببتك بكل صدق حبا لا تستحقينه ولكنك لم تكوني من نصيبى فقد كنت من نصيب غيرى ابراهيم عبدة tallo tallo in kummikessini.MP3
  7. (1) غربن سكىGurban Sukki يستحيل ان يكون البلد اجمل والحياه اسهل من هذا البلد ولكنها الغربه فالحياه السهلة الناعمه تقابلها من الناحيه الاخري حياه سالبه فى كل نالنواحي من عدم الطمأنينه وفى اخطاء تربية الاطفال وتعودهم على الحياة السهله الخاليه من المسئوليه ومهما كان فان هناك حد لحياة الغربه ولا يمكن ان تدوم الى ما لا نهايه فهل اعددت اخى المغترب العدة للعودة الى بلادك ام انك نائم فى ظل الحياة الرغده انصحك باعداد عدتك ولا تنومن الا وقد حزمت امتعتك وكانك مسافر فى اليوم التالى اذا كنت ما زلت تائها فى الجماليات الزائفه فاشرع فى بناء مركبك لتسبح بها حين تضيق سواء بالعوده الالزاميه او الطوعيه والا فسوف تبقى باقيا كوتد المركب فى مشرع المراكب ابراهيم عبدة gurban sukki.MP3
  8. الشاعر ابراهيم عبده
  9. الاسم : ابراهيم عبدة محمد حامد دياب تاريخ الميلاد: اختى التى تكبرنى مباشرة مولودة بعد فيضان 1946 وفيضان 1946 هو القياس لمواليد تلك الحقبة الزمنية من المولودين فى القرى النائية امثالنا, قد اكون من مواليد 1948 أو 1949 وبما ان الحاضرين قالو ان الطقس كان حار فالارجح ان اكون من مواليد مايو/ يونيو 1949 وربما صيف 1948 الموطن: ولدت بقرية عراشة بالضفة الغربية للنيل بعمودية الدويشات بارض الحجر كآخر العنقود من اربعة صبيان واربعة بنات. توفيت والدتى سنة 1960 وهى فى الاربعينيات وكنت مازلت فى سنة اولى وسطى ولم يتزوج والدى مطلقا رغم انه عاش لمدة 22 سنة وحيدا من اجلنا بعد وفاة والدتى وتوفى الى رحمة مولاة سنة 1982 . مازال منزلنا هو المنزل الوحيد المتبقى الى الآن بكامل هيئته فى المنطقة مابين السد العالى وحدود عكاشة فى المنطقة المغمورة المراحل الدراسية: الاولية : مدرسة صرص الابتدائية- وكنا الدفعة التى اشتهرت بها مدرسة صرص بالمستوى الجيد بقيادة الناطر( اسكوير) رحمه اللة. كانت هنالك مدرستين للمرحلة المتوسطة بحلفا -الاهلية والأميرية- يقبل بها 60 طالبا يمتحن فيها كل مدارس السكوت وحلفا وتم قبول 25 طالبا من صرص فى تلك الدفعة من عدد 30 ممتحن الوسطى : حلفا الاميرية الوسطى 1960 / 1964كنت من الطلبة النشيطين فى الجمعية الأدبية وخصوصا فى منافسات القاء القصائد وكنت سكرتير الجمعية وانا فى السنة الثالثة الثانوى : وادى سيدنا الثانوية 1964/ 1967 الكلية : كلية الصحة والدراسات البيئية جامعة الخرطوم 67/1970 اماكن العمل : فى البداية عملت بمشروع استئصال مرض الجدرى بضواحى الخرطوم ثم بربر فى نفس المشروع لعدة شهور نقلت بعدها الى وادى حلفا كضابط صحة لوادى حلفا والميناء. فى سنة 1973 نقلت الى مشروع مكافحة الجامبيا(هذا المشروع يعد احدى اهم الاتفاقيات فى البرتوكول الصحى بين مصر والسودان وقد انشات منذ الاربعينيات وكانت تسمى مشروع فرص /صرص, والغرض ايجاد منطقة خالية من بعوضة الجامبيا –( الناقل الرئيسى للملاريا فى السودان - ولا توجد نهائيا فى مصر) بين القطرين لكى لا تنتقل البعوضة الى الشقيقة مصر والمشروع مشترك بين القطرين ولو أن المصريين هم المستفيدين اكثر وهم الأحرص على نجاح المشروع وذلك تحت رعاية هيئة الصحة العالمية. المشروع يمتد من شمال اسوان فى ادفو حدود المنطقة النوبية وحتى ابوفاطمة الحد مابين الدناقلة والمحس . العمل فى هذا المشروع افادنى كثيرا جدا فى الحصيلة اللغوية والتعرف على المجتمع النوبى عن قرب حيث ان ظروف عملى كان يتطلب التواجد فى كل مواقع المشروع شرقا وغربا وفى الجزر وحقا لقد جالست جميع الفئات فى كل المناطق ولمدة ستة سنوات تقريبا فى حلفا والسكوت والمحس وحتى جزيرة بدين. فى سنة 1977 نقلت للعمل بقسم الملاريا بحلفا لجديدة ومشروع خشم القربة تم استدعائى من جديد للعمل بمشروع الجامبيا بعد ان تصدع المشروع , وبطلب من المصريين وبعرض مغرى للغاية . فى سنة 1979 تم قبولنا كمعارين من حكومة السودان لتاسيس أقسام الملاريا بالامارات العربية المتحدة , وبعد عدة شهور تم استيعابى ببلدية العين عملت فيها رئيس فنى لقسم الصحة ببلدية العين لمدة 14 سنة وتركت الوظيفة وانشأت شركتى الخاصة لتجارة المبيدات ومكافحة الحشرات فى سنة 1993 بدبى . من غرائب الحوادث التى تحدث للانسان فى تواريخ معينة فقد وصلت دولة الامارات العربية المتحدة للعمل فى 17/1/1979 وتوفيت زوجتى (هديات حسن عثمان) وهى فى عمر 37 سنة فى 17/1 /1991. الاغنية النوبية قديما وحديثا : كنت ابحث ايام عملى بمشروع الجامبيا عن القديم فى الاغنية النوبية وكنت مغرما بجمع الأمثال النوبية والأقوال المأثورة ووجدت أن فى :- منطقة المحس :الاغنية الرئيسية فى منطقة المحس كانت (الكلكية) ومعظمها فى الفخر على جلسات الدكاى وقد اجادها الفنان وردى فى صواردن شو. أما الاغنية الراقصة الوحيدة التى أتت من منطقة المحس هما اغنيتا (بردى شين) والذى اضاف عليها الفنان مكى مؤخرا واغنية (آمنن برشوتا وو آمنا) وهى كانت خليط مابين الدنقلاوية والمحسية وقد اتت الى المنطقة مع (المراوقية)(المراكبية) وهم العاملين فى المراكب الشراعية الكبيرة (بيلكى) والتى كانت تنقل المحاصيل من السكوت والمحس الى وادى حلفا حتى عبكة (الشلال الثانى) وبالعكس. لم نسمع بعد ذلك بأغنية من منطقة المحس الا مع الفنان قطبى (ابوصارى ) باغنيتية (شادية) و(الم جقجى من كرو) ولم يزد عليهما . لقد غنى محمد عوض ونصر توفيق (بدين) ومعظم اغانيهم كانت من أغانى محمد عبدالرحمن وحسين الالا اللهم الا اغنية ( اجبيرى شافا دفو) منطقة السكوت : اغنيتهم القديمة كانت (الكلكية) ثم ظهر بالسكوت فنانين كبار امثال دهب وسيد ادريس وعلى سليم والفنان وردى من السكوت جنوب ودهب دلوشى بمنطقة كد فوقا ودال -هؤلاء اعطو الاغنية النوبية ركيزة اساسية بمؤلفات ذات معانى قوية وجميعهم كانو يرتجلون الاغنية فى لحظتها ثم جاء حسين الالا واضاف الكثير. كانت الاغنية فى منطقة السكوت محددة بترديد (ويل ايقا ايقا) وهى قريبة لحنا الى الدهيبى واستمر ذلك لفترة زمنية كبيرة دون ان يتجرأ احد من الخروج منة الى ان اخرجهم منه الفنان محمد عبدالرحمن الذى تغنى بلونية مختلفة واطرب الجميع مثال (مسكين -من ارين سافرسين يومن اوتى وسلوى و اوين كجتولق تاتا تنجن دوتودنى ) حتى ان الفناني الكبار امثال الفنان دهب وحسين الالا بدأو يتنوعون فى الالحان بعد تجربة محمد عبدالرحمن. منطقة بطن الحجر: كمنطقة فى الوسط وفقيرة تقل فيها الاراضى الزاعية فقد منحتهم الحكومة الانجليزية محصول القمشة ينفردون بزراعته اهالى بطن الحجر(عموديتى صرص والدويشات) دون غيرهم كمحصول نقدى واهل المنطقة وهم آباؤنا كانو يتاجرون فى بيع التبغ (القمشة) بجمالهم شمالا حتى تخوم اسوان وجنوبا حتى مشارف الشايقية. وبما ان سبل مواصلاتهم كانت الجمال ففى نظر السكداوية والمحس - فهو عرب- وزاد على ذلك وجود اهالى منطقة امبكول فى اوساطهم واللذين ينطقون العربية ويرجع اصولهم الى قبيلة البديرية فى منطقة امبكول بالشايقية. لذا فقد كان المحس والسكادوية حتى المثقفين منهم يسمونهم بالعرب ( اراب تلى جان) والحقيقة غير ذلك فهؤلاء هم اصل النوبة وبحسب موقعهم المحمى فقد آوى منطقتهم النوبيين فى فترات زمنية كثيرة وما من عائلة فى النوبيين الا ويرجع اصولهم الى بطن الحجر. الاغنية الرئيسية التى اشتهروا بها كانت اغنية ( سبن ليلى) وقد نشروها فى كل المنطقة ولم يرى احد فى تلك الفترة( كجبارن نفيسة وصلبن عاشة روضة وسكتورن امينة وعبرين بابا ابيرة غير الجمالة.) بحكم الموقع وسفرياتهم شمالا وجنوبا فالأغانى فى ارض الحجر كانت خليطا من الشمال والجنوب من الشمال كانت هنالك (دونة) (جنى الليمونة) ومن الجنوب( الكلكية و ويل ايقا) ومن اشهر فنانيهم فروحى وديشاب وصالوبى وعبداللة تكة وشقيقى محمد عبده وحسن سالى وصالح عبداللة منطقة حلفا :فى الفترة ما قبل الهجرة كانت الاغنية القديمة هى (المسلى) وتلتها كثير من الاغانى مثل ( دسى براما واسمر اللونا وببقبقانا دهيبة ) وظهر فيها فنانين قديرين امثال محمد سليمان وابدع فى ملحمة ارقين وصالح ولولى دبيرة وشريف سعيد دغيم النوبة المصرية: هم اول من الفوا ولحنوا أغانى بالحان مختلفة حتى ان منطقة حلفا كانت تتغنى باغانيهم وفنانيهم الذين ابدعو امثال عبداللة باطا وخوجلى . اغنية ياسلام منك انا آة و الليلة ياسمرة عبارة عن الحان نوبية لحن عليهما الفنان وردى كلمات عربية الهجرة : هى التى فجرت الكوامن واخرجت من دواخل الفنانين ابداعات وكلمات والحان كثيرة ومختلفة وما زال الناس يتغنون بها الى الآن بداية كتابة الشعر: بدأت كتابة الشعر بالشعر الغنائى فى اوائل ايام الثانوى وكنت اغنى فقط الاغانى التى اؤلفها وقد بدأت باضافة كوبليهات من مؤلفاتى للأغانى السائدة فى تلك الفترة. وكنت مغرما بأغانى الطنبور وكنا نقدم هذة اللونية فى كل قرى حلفا الجديدة التأليف كان نادرا جدا فى تلك الفترة ومعظم المؤلفات كانت تأتى اما من الفنان دهب فى صاى أو سيد ادريس أو الفنان وردى ونفس الكلمات يرددها كل الفنانين وكنت اصر اصرارا شديدا على التأليف وعلى اضافة مؤلفاتى للأغانى ووجدت الثناء والقبول الشديدين مما شجعنى اكثر علىتأليف المزيد.وتطور الأمر الى ان اصبحت اؤلف والحن واغنى وقد كنت فنان حلفا الأول فى وادى حلفا فى 1972/1973 ويذكر ذلك معظم الفنانين من جيلنا مثال الاخ مكى على ادريس واغنية (ازبتمى ادو حراما وو دنيا؟) وهى من كلماتى والحانى والتى سادت كل المنطقة فى تلك الفترة وقد تزاملنا انا وفريبى الفنان محمود احمد خيرى لفترة طويلة الى ان تركت لة الارث وهاجرت وما زال الفنان محمود يغنى وهو حاليا يغنى بعض مؤلفاتى الجديدة اول قصيدة نوبية كتبتها تغنى بها طالبات مدرسة صرص الأبتدائية بوادى حلفا سنة 1970 (ار ايقا نايقودن مقوسا فكتا دوقوسى- حتتركينى مع مين وتسافرين) ومناسبتها لحبيبة مسافرة الشعر النوبى وبمن تأثرت من الشعراء : الشعر النوبى قديم قدم الاغنية النوبية وكان الشاعر هو نفس المغنى واول قصيدة غير ملحنة سمعتها هى للشاعر شريف سعيد وادى حلفا سنة 1970 ويلية الشاعر الفاتح شرف الدين ومحمد مختار عبدون وصلاح دهب وديشاب ومندق وكثيرون لم اثأثر بشاعر معين لأننا نعتبر من الطلائع فى القصيدة النوبية النمطية ثم ان لونيتى الخاصة فى الملاحم قد تجعلنى انفرد بهذة اللونيه . بدأت كتابة القصائد النمطية فى سنة 1982 وقد حزنت كثيرا لعدم كتابتى للأشعار الغزلية النمطية خلال فترة عنفوان الشباب ايام أوائل العشرينات من العمر حيث انشغلنا بالغناء. عنفوان الشباب وحياة الحب والغزل يضفى الكثير الى روح القصيدة ويقل ذالك تدريجيا بعد الزواج والحياة العائلية المستقرة. بعد تجربة قصيدتى الهجرة وعبودى وجدت ان المستمع النوبى يشتهى سماع الشعر القصصى الهادف والذى يعالج بعض المشكلات الاجتماعية ووجدت نفسى اجيد هذا النوع فأسترسلت الى ان اصبح مجموع الملاحم 18 ملحمة نوبية كلها تحكى وتعالج المجتمع النوبى من خلال نظرتى الشخصية. لم يسمع الجمهور من هذة الملاحم سوى اربعة فقط بالاضافة الى عشرات القصائد الغزلية والوطنية والاجتماعية. قصيدة الهجرة :هى لوحات رسمت فى مخيلتى لحظات هجرة المواطنين وانا طالب بالثانوية ووالدى رحمه اللة كان قد رفض الهجرة رغم هجرة اخوانى وآثر البقاء بأرض الحجر مع نسيبه احمد خيرى الاسطورة وبما اننى كنت اقضى اجازاتى مع الوالد عايشت آلام ما بعد الهجرة من منظر البيوت المهجورة والطيور الهائمة تبحث عن ونيس وكانها تسأل اين هؤلاء القوم ومنظر النخيل التى فقدت اهاليها وتسدل منها الآسعاف الناشفة والكلاب التى توحشت والقطط التى تاتى اليك من دون اختشاء كأنها تطلب المساعدة وعواء الذئاب وظهورها اثناء النهار وذالك الرجل الذى ذهب يبحث على الناس ليوارى جثمان والده, كل هذة المناظر كنت اعايشها يوميا ايام الاجازة. فقد عايشت مأساة الهجرة يوما بيوم الى (ان بنى اوندى منزله فى البلد وتزوج بنت البلد نبرة) القصائد الآكثر تجاوبا قصيدة الهجرة: يتجاوب معها بشكل يصل حد البكاء , النوبيين المصريين واهالى حلفا واللذين عانو من الهجرة اكثر من غيرهم قصيدة عبودى: يتجاوب معها جميع المغتربين ولو ان بعض اللذين يسكنون الجمعيات لا يرتاحون كثيرا قصيدة موسى: يتجاوب معها الشباب واهل النطقه الجنوبيه قصيدة الغربة 2: يتجاوب معها جميع المستمعين الجيدين اللذين يستمعون الى القصيدة بتأنى وهدوء وخصوصا اثناء الرحلات الطويلة لأن المجهود الذى بذلت فى هذة القصيدة مجهود كبير وفيها تقريبا معظم مشاكل المغتربين فى هذه المساحة نكمل حوارنا مع الشاعر إبراهيم عبده :- رحلتى الى الرياض وجدة : للحقيقة فأننى تأخرت كثيرا على الحضور الى المملكة وكان الواجب الحضور قبل عدة سنوات وباختصار فقد وجدت نفسى وسط هؤلاء الفتية فى الرياض. وجدت المجتمع النوبى الحقيقى عددا وتجمعا وترابطا وفنا وعملا والحق يقال فأن المجتمع النوبى فى الرياض مفخرة للجميع. نعم قد يكون هنالك بعض الخلاف ولو ان الخلاف نفسه ظاهرة صحية ودليل وجود عمل جاد. اعجبت كثيرا بالجمعيات والافراح والبساطة فى التعامل والفن النوبى المتأصل واعجبت غاية الاعجاب عندما وجدت الاطفال يرقصون رقصة حلفا ويجيدون الصفقة وهذا الشى نفقده تماما فى بلدان الاغتراب الاخرى فى دول الخليج. وقد بدأ المجتمع النوبى فى جدة يحزو حزو الرياض وهم قديرون للوصول الى الهدف المرسوم . ماذا عن توثيق أعمالك : الثلاثة شرائط الخاصة بى والتى تتداول حاليا بين النوبيين وتحتوى على اربعة ملاحم هى عبودى والهجرة و اد مرور والغربة 2 هى اول شرائط تطبع فى استديوهات وتحمل صور وعنوان مرجعى ونعرض فى الاسواق رغم التكلفة العالية وهذا نفسه نوع من التوثيق وقد تم ذلك بعد ان وثقت أعمالى فى وزارة الاعلام فى السودان واستخرجت شهادة الملكية الفردية والتصريح بالبيع فى المحلات المخصصة اقبال وتجاوب النوبيين على القصائد كان اكثر من ممتاز خصوصا عمر الاربعينيات وما فوق وقد لاحظت ان الاقل عمرا أواللذين يتحدثون باللغة العربية فى بيوتهم وفى حياتهم اليومية يشتكون من صعوبة اللغة المستعملة فى الشعر فى حين يعترض كبار السن على استعمال اى كلمة عربية بدل النوبية , فى اعتقادى ان القصائد نجحت فنيا وهذا هو الأهم أما من الناحية المادية فقد كنت اتوقع تشجيعا اكثر مما حدث كأول شرائط من القصائد النوبية النمطية تعرض بصفة رسمية بالأسواق كنت اعتقد ان التوزيع سوف ينتهى فى فترة زمنية وجيزة وخصوصا وان الاسعار مناسبة ولكن المؤسف ان كثيرون درجو على نسخها فى مسجلاتهم علما بأن ذلك يفقد القصيدة حوالى 15 دقيقة النشر عبر القنوات الإعلامية الرسمية : لم تتاح لى الفرصة الى الآن فى تقديم قصائد عبر القنوات الاذاعية ولكن قصيدة مأساة تهجير النوبيين الخاصة بى وجدت حيزا ومكانة جيدة فى الفيلم الايطالى (اليوتوبيا النوبية) بطولة الفنان فكرى كاشف واخراج وانتاج نجلاء رزق وهى ايرانية الآصل والفيلم يحكى عن موسيقى ارتحل من مصر الى السودان يبحث عن القرى التى غمرتها مياة السد العالى وفى اثناء رحلتة يقابل العديد من النوبيين مثال احمد خيرى الذى لم يهاجر مطلقا وبعض اللذين عادو الى بلادهم القديمة بحثا عن الحياة التى الفوها واجبرو بالقوة على تركها وعرض هذا الفيلم بمقرالبنك الدولى فى 31 مايو2006 كتابة القصائد باللغة النوبية : كل قصائدى مكتوبة باللغة النوبية على الكمبيوتر ولا استعمل غير اللغة النوبية عند التأليف وذلك لوجود صعوبة شديدة جدا عند إعادة قراءة المكتوب بالعربية وقد لاتستطيع قراءتها نهائيا ولكن عند القاء القصائد اقرؤها مكتوبة باللغة العربية لسهولتها وذلك يرجع الى ان النظر لم يألف تماما على الكتابة النوبية للقراءة بطلاقة والحقيقة فأننى فى المعظم اكون حافظا القصيدة تماما والمكتوب عبارة عن موجه فقط. من ضمن الخطة المستقبلية فى الكتابة فإن الشرائط القادمة سوف تكون ملحقا بها نفس القصيدة مكتوبة باللغة النوبية وذلك للقراءة والاستماع معا. كثيرون جدا من المستمعين يتحدثون عن تحويل القصائد الى افلام سينمائية مثل الهجرة واد مرور وعبودى ولكن العمل الروائى والسيناريو يحتاج الى متخصصين ، هذا العمل يحتاج الى روح الجماعة من روائيين ومتخصصين فى السناريو ومخرجين نوبيين لتحويل القصائد الى اشكال اخرى من العمل الفنى